الأحد، 23 أكتوبر 2011

الفاينانشيال تايمز: نهاية القذافي رسالة للأسد وصالح

الصفحه الرئيسيه

واصلت الصحف البريطانية اهتمامها بمقتل العقيد الليبي معمر القذافي وافردت عددا من صفحاتها الداخلية لتغطية الحدث لليوم الثاني على التوالي.
نشرت الاندبندنت مقالا للبروفسور فواز جرجس مدير مركز الشرق الأوسط في كلية لندن للاقتصاد عن مستقبل ليبيا بعد مقتل القذافي.
وقال الكاتب إن "معمر القذافي قاد ليبيا لأكثر مكن أربعة عقود، وخلال هذه الفترة دمر كل شىء".
وأضاف جرجس قائلا "الشىء الوحيد الذي بناه هو ثقافة الخوف والوحشية".
ويرى جرجس أنه "بينما يمكن أن يكون الشخص حساسا بشأن الأسلوب الذي قتل به (القذافي) يوم الخميس، يجب ألا ينسى أنه قاد أناسا صيروا وحوشا".
وأضاف الكاتب "خلال ساعات سيعلن المجلس الوطني الانتقالي تحقيق النصر في الحرب الأهلية التي استمرت ثمانية اشهر".
وتابع قائلا "في هذه المرحلة تبدأ المعركة الحقيقة من أجل ليبيا".

دمار وتهميش

ويرى الكاتب أن "موت القذافي يمنح قادة البلاد الجدد فرصة وكذلك العديد من العقبات الكبيرة".
واعرب عن اعتقاده بأن "تحويل ليبيا إلى دولة حديثة" سيكون أمرا عسيرا".
ودلل الكاتب على ماذهب بالقول "خلال أعوامه الـ42 في السلطة، دمر القذافي كل مؤسسات البلاد".
وأضاف أن القذافي "دمر البنى التحتية للبلاد وفشل في الاستفادة من عائدات ليبيا النفطية الوفيرة وهمش الشعب".
ويرى جرجس أن "نجاح الإدارة الجديدة يعتمد بصورة كاملة على مقدرة الحكومة على إعادة بناء مؤسسات الدولة".

الشرق والغرب

وأضاف "إذا لم يبدأوا بسرعة فإنهم يجازفون بفقدان الفرصة الذهبية المتاحة أمام ليبيا".
وتابع الكاتب قائلا إن "هناك انشقاقات تهدد بتقويض السلام"، مضيفا أنه "حتى في موت القذافي شهدنا انقسام اقليمي داخل ليبيا".
ويشرح فكرته بالقول إن المجلس العسكري في مصراتة "هو الذي قاد البحث عن القذافي" وأنه على ما يبدو هو المسؤول عن مقتله.
وذكر الكاتب بأن المجلس العسكري في مصراتة "مؤسسة مختلفة عن المجلس الانتقالي الوطني الذي تعود جذوره إلى بنغازي" في شرق البلاد.
وأضاف الكاتب أنه "من دون قيادة تنفيذية قوية، فإن هناك خطرا من أن يؤدي هذا الانشقاق بين الشرق والغرب في المجمتع الليبي إلى تقويض جهود الوحدة".

"لا تقتلوه، نريده حيا"

الموقع الذي اعتقل فيه القذافي
تناولت الدايلي تلغراف اللحظات الأخيرة من حياة القذافي
وإلى صحيفة الدايلي تلغراف التي خصصت صفحتيها الرابعة والخامسة لعدد من التقارير المصورة عن مقتل القذافي ونجله المعتصم مع العديد من الصور التي التقطت في اللحظات الأخيرة من حياة الرجلين أو بعد مقتلهما.
يقول غوردون راينر كبير مراسلي الصحيفة، في تقرير على صفحتها الخامسة، إن صورا جديدة للحظات الأخيرة من حياة العقيد القذافي أظهرت أن مقاتلي المجلس الانتقالي تجادلوا بشان ما إذا كان يجب قتله أم لا.
وأضاف التقرير أن عددا من المقاتلين أخذوا يصيحون، بعد لحظات من إخراج القذافي من الأنبوب الذي كان يختبىء فيه، "أنت كلب، أنت كلب"، بينما صاح آخرون "لا تقتلوه، نحن نريده حيا".
وأشار الكاتب على ما سماه "شهادات حديثة" على لحظات الاعتقال، حيث طالب القذافي المقاتلين بحقوقه القانونية في معاملة عادلة.
وأضاف التقرير أن القذافي خاطب المقاتلين متسائلا "هل تعرفون الصواب من الخطأ؟".

بقع الدم

اللحظات الأخيرة من حياة القذافي كانت أيضا موضوعا لتقرير على صفحات الغارديان من إعداد اندريه نيتو من مصراتة وإيان بلاك من طرابلس ولوك هاردينغ.
يقول التقرير إن "الجروح على جسد القذافي بدت لتؤكد أنه، من دون شك، قتل بدم بارد خلال دقائق الفوضى التي اعقبت اعتقاله يوم الخميس".
واشار التقرير إلى أن "جروح ناتجة عن طلقات نارية من مسافة قريبة على الجانب الأيسر من رأسه"، وأن "بقع الدم أظهرت أن هناك جرح آخر ناتج عن طلق ناري في صدره".
وأضاف التقرير أن الخلاف بشأن مكان دفن القذافي "يهدد بالقاء ظلاله على خطط المجلس الوطني الانتقالي للإعلان عن النهاية الرسمية للانتفاضة الليبية التي استمرت تسعة أشهر".

"الاسلوب الدموي"

وأشار في هذا الصدد إلى أن ممثلي المجلس الانتقالي في مصراتة رفضوا "بشكل واضح" أن يدفن القذافي في مدينتهم.
وذكر التقرير أن أحد الحلول المطروحة لتلك المشكلة هي أن تدفن الجثة في البحر مثلما فعل بجثة اسامة بن لادن الزعيم السابق لتنظيم القاعدة.
وأشار التقرير إلى أنه "لا يوجد بين عامة الناس الكثير من الإحساس بالندم على الأسلوب الدموي والاستباقي في مقتل القذافي".
وذكر مراسل الصحيفة أن "غالبية المصلين في صلاة الجمعة بساحة الشهداء في العاصمة طرابلس قالوا إنهم مسرورون باغتيال القذافي".
لكن الغارديان تنقل عن امراة واحدة قولها "بعض الناس يهتمون بحكم القانون ولا يعتقدون أنه كان من الصواب أن يقتل".

"ستكون التالي"

المظاهرات في سورية
اهتمت التايمز بالأثر الذي أحدثه مقتل القذافي على المظاهرات في سورية
وإلى صحيفة التايمز التي أفردت جانبا من صفحتيها الأولى والثانية والصفحات من الرابعة إلى السابعة لمتابعة هذا الحدث.
لكن الصحيفة اهتمت بوجه خاص بالاثر الذي أحدثه مقتل القذافي على الانتفاضة السورية التي انطلقت منذ منتصف مارس/ آذار الماضي.
"السوريون يقولون للأسد: ستكون التالي"، كان هذا هو العنوان الذي اختارته الصحيفة لتقرير صفحتها الأولى الذي أعده جيمس بون من بنغازي ونيكولاس بلانفورد من بيروت وجيمس هايدر مراسل شؤون الشرق الأوسط.
ذكر التقرير أن آلاف السوريين تدفقوا إلى الشوارع عقب مشاهدة صور مقتل القذافي وأنهم بعثوا تحذيرا إلى الرئيس بشار الاسد بأن نظام حكمه سيكون التالي في قائمة الرحيل.
وقال التقرير إن مقتل القذافي منح دفعة للمتظاهرين السوريين.

رسالة إلى الاسد وصالح

وأخيرا إلى صحيفة الفاينانشيال تايمز التي خصصت افتتاحيتها لمقتل القذافي وكانت بعنوان "حصاد الربيع"، في إشارة إلى مسمى "الربيع العربي" الذي بات يطلق على الثورات العربية في عدد من بلدان منطقة الشرق الأوسط.
تقول الصحيفة إن "سقوط القذافي هو مجرد معلم واحد على طريق الحرية".
وأضافت الافتتاحية "ليس فقط شوارع طرابلس او مصراتة يمكن الاحتفال بسقوط القذافي" مضيفة أن كل العالم يمكن أن يحتفل "برحيل الطاغية".
وترى الفاينانشيال تايمز أن "نهاية القذافي العنيفة ستبعث رسالة قوية على الطغاة الآخرين.
وأضافت الصحيفة أن "بشار الاسد في سورية وعلي عبد الله صالح في اليمن لا يمكن أن يظلا في وهم بان العنف والقمع سيضمنا لهما إحكام قبضتهما على السلطة".

اخبار مصر
اخبار العالم
انجازات مبارك
اخبار الفن
اخبار الرياضه
حوادث
تكنولوجيا
اسلاميات

الجمعة، 21 أكتوبر 2011

بالصور.. القذافى يحتفظ بحسه الفكاهى حتى اللحظات الأخيرة

الصفحه الرئيسيه

العقيد معمر القذافى فى قبضة مقاتلى المجلس الانتقالى العقيد معمر القذافى فى قبضة مقاتلى المجلس الانتقالى
كتبت هند سليمان
Add to Google
بثت وكالة فرانس برس اليوم الجمعة صورا للعقيد معمر القذافى حيا ملطخا بالدماء بين أيادى مقاتلى المجلس الوطنى الانتقالى الليبى.

وفى الصور، بدا القذافى مذهولا من الدماء التى تغطى وجهه، إلا أنه سرعان ما استعاد "غطرسته" المعهودة وزأر للمرة الأخيرة فى وجه المقاتلين، غير أن زئيره هذه المرة لم يفزعهم، فوضع كفه مرة أخرى على وجهه وأنزلها ونظر إليها نظرة صارخة، وكأنه كان يريد أن يهرب خجلا من زئيره الذى تحول فى قلوب الليبيين إلى ثغاء.

وبعد أن كان القذافى يتوعد الثوار، ويقول إنه سيطاردهم فى كل منطقة وكل بيت وكل زنقة، وإنه سلح كل فرد حتى النساء والأطفال والشيوخ لقتل "عملاء الغرب"، تمكن الثوار أمس الخميس من أسره وإصابته بعدة طلقات نارية، أسفرت بعد ذلك عن مصرعه قبل نقله خارج مدينة سرت.




















اخبار مصر
اخبار العالم
انجازات مبارك
اخبار الفن
اخبار الرياضه
حوادث
تكنولوجيا
اسلاميات

الخميس، 20 أكتوبر 2011

مقتل العقيد القذافي قرب سرت

الصفحه الرئيسيه

المجلس الوطني الانتقالي الليبي مقتل العقيد معمر القذافيفي إثر غارات شنتها طائرات الناتو تلاها هجوم لقوات المجلس في مدينة سرت مسقط رأس القذافي.
وكانت التقارير قد تحدث عن اعتقال القذافي مصابا وتم نقله إلى المستشفى.
ونقلت وكالة رويترز للأنباء عن مسؤول بالمجلس الوطني الانتقالي يدعى عبد المجيد قوله " القذافي توفي متأثرا بجراح أصيب بها في قدميه" إثر غارة جوية شنتها طائرات الناتو.
وأكد مسؤولون في المجلس الانتقالي مقتل وزير الدفاع الليبي السابق أبو بكر يونس في سرت وبثت شبكات التلفزيون مشاهد لجثة شخص قيل أنه أبو بكر يونس.

الناتو

في غضون ذلك قال حلف شمال الاطلسي ان طائراته هاجمت عربتين عسكريتين قرب مدينة سرت يوم الخميس لكنه لم يؤكد أن القذافي كان باحداهما.
وقال الكولونيل رولان لافوا المتحدث العسكري باسم حلف شمال الاطلسي "في حوالي الساعة 0830 بالتوقيت المحلي ضربت طائرات الحلف عربتين عسكريتين لقوات موالية للقذافي كانتا ضمن مجموعة أكبر كانت تتحرك في محيط سرت".
وأضاف "كانت هاتان العربتان المسلحتان تقومان بأعمال عسكرية وتشكلان تهديدا واضحا للمدنيين".

إعلان التحرير

القذافي
صورة ملتقطة عن طريقة كاميرا تليفون محمول تظهر القذافي مصابا
في غضون ذلك قال رئيس المكتب التنفيذي للمجلس الانتقالي الليبي محمود جبريل إنه سيتم إعلان " تحرير ليبيا" وتفاصيل مقتل القذافي يوم الجمعة.
وأضاف جبريل أن لديه تقارير غير مؤكدة بأن مسلحين يتعقبون موكب سيف الاسلام نجل القذافي قرب مدينة سرت وان الموكب يتعرض للهجوم.
وعبر جبريل عن اعتقاده بأنه يتعين على الليبيين أن يدركوا "أن الوقت حان لبدء بناء ليبيا جديدة وموحدة بشعب واحد ومستقبل واحد".
كما طالب الجزائر بتسليم أفراد اسرة القذافي الذين فروا الى هناك في أغسطس/ اب الماضي، ويقيم في الجزائر اثنان من ابناء القذافي وابنته وزوجته.

اخبار مصر
اخبار العالم
انجازات مبارك
اخبار الفن
اخبار الرياضه
حوادث
تكنولوجيا
اسلاميات

الثلاثاء، 18 أكتوبر 2011

بعد احتجازه 8 ساعات ‏لإرغامه علي الاستقالة.. الأمن ينجح في إخراج أحمد زكي بدر من أكاديمية أخبار اليوم

الصفحه الرئيسيه

نجحت أجهزة الأمن بالجيزة بالأشتراك مع القوات المسلحة في ساعة متأخرة من مساء أمس الأول في تحرير الدكتور أحمد زكي بدر رئيس أكاديمية أخبار اليوم ووزير التعليم السابق بعد احتجازه لمدة‏8‏ ساعات.
 من قبل طلاب الأكاديمية ومحاولة الإعتداء عليه وذلك للمطالبة برحيله وتقديم استقالته من رئاسة الأكاديمية حيث انتقل ضباط المباحث وقوات الأمن المركزي باشراف اللواء كمال الدالي مدير الإدارة العامة لمباحث الجيزة وتم اخراجه وسط حراسة أمنية مشددة لمنع الطلاب من الاعتداء عليه وقد أمر اللواء محمود فاروق مفتش الأمن العام باخطار النيابة للتحقيق.
وكانت أكاديمية أخبار اليوم قد شهدت ظهر أمس الأول اشتباكات بين أفراد الأمن والطلاب الذين احتجزوا الدكتور أحمد زكي بدر رئيس الأكاديمية مطالبينه بتقديم استقالته حيث بدأ الطلاب في التجمع داخل الأكاديمية أمام مكتبه واحتجزوه داخله لمنع خروجه الا بعد تقديم استقالته واشترك معهم7 من العاملين وظل محتجزا داخله لمدة6 ساعات تقريبا الي أن استطاع أفراد أمن الأكاديمية من اخراجه وتوجهوا به الي مكتب الأمن بالطابق الأرضي في محاولة لأخراجه من الأكاديمية إلا أن80 طالبا منعوا خروجه ووقفوا علي أبواب الأكاديمية ومكتب الأمن مطالبينه بتقديم استقالته حتي يتمكن من الخروج وقد انتقل العميدان فايز أباظة مدير المباحث الجنائية ورضا العمدة مفتش المباحث والمقدم محمد عبد الواحد رئيس مباحث قسم ثان أكتوبر وتم نشر قوات الآمن المركزي حول الأكاديمية وحاولوا اقناع الطلاب بالسماح لبدر بالخروج ومع رفضهم واستمرارهم احتجازه حتي الساعة الثانية عشرة مساء أمس الأول ووضع سياراتهم أمام سيارته واحاطتها من جميع الجهات لمنع خروجه تدخلت الأجهزة الأمنية واستطاعت تحريره واخراجه من الأكاديمية وسط سخط الطلاب الذين حاولوا الاعتداء عليه مرددين الهتافات ضده لمطالبته بالرحيل مشيرين الي أنه من فلول النظام السابق ولا مكان له داخل الأكاديمية وقد قامت قوات من الأمن المركزي باحاطته حتي خرج من الأكاديمية وتوجه الي قسم الشرطة وحرر محضرا أمام اللواءين محمد ناجي نائب المدير العام ومجدي عبد العال رئيس مباحث قطاع أكتوبر اتهم فيه12 طالبا بأنهم وراء التحريض علي احتجازه والاعتداء عليه وقد تم اخطار النيابة التي تولت التحقيق باشراف أحمد الأدهم مدير نيابة أكتوبر. يذكر أن بدر تولي منصب رئيس الأكاديمية الشهر الماضي, بقرار من رئيس مجلس إدارة مؤسسة أخبار اليوم بعد خروجه من وزارة التربية والتعليم عقب ثورة25 يناير.

إقرأ أيضا :

اخبار مصر
اخبار العالم
انجازات مبارك
اخبار الفن
اخبار الرياضه
حوادث
تكنولوجيا
اسلاميات

الاثنين، 17 أكتوبر 2011

العثور على الطبيب المختفى أحمد عاطف ملقى فوق جبل المقطم بعد استجوابه من جهة غير معلومة عن أحداث ماسبيرو

الصفحه الرئيسيه

علم الأهرام بعودة الدكتور أحمد عاطف عزمى منسق إئتلاف شباب مصر بعد أختفائه 5 أيام ، حيث وجد نفسه ملقى فوق جبل المقطم ولا يعلم ماذا حدث له إلا أنه يتذكر كونه تم التحقيق معه من جهة غير معلومة حول أحداث ماسبيرو وانتخابات نقابة الأطباء وهو معصوب العينين .

الطبيب أحمد عاطف
حبث اكد عاطف انه اثناء خروجه من المستشفى استوقفه احد المارة واكد له ان ابنته مصابة بجرح في يدها وتحتاج للأسعاف ، وذهب معه لعلاجها وعندما صعد للسيارة اشهر شخص السلاح فى وجهه واكد له انه يريد استجوابه ، وفى الطريق قاموا بتغطية عينيه و أحتجزوه فى أحد الأماكن واكد احمد عاطف انه تم استجوابه عن الاضراب واحداث ماسبيرو وانتخابات نقابة الأطباء وأنه صباح اليوم استيقظ من النوم فوجد نفسه ملقى فى منطقة جبل المقطم ، وكان قد كلف السيد منصور عيسوي وزير الداخلية قطاع الأمن العام, بتكثيف جهود رجال البحث الجنائي لكشف واقعة اختفاء الطبيب أحمد عاطف عزمي المرشح لعضوية مجلس نقابة الأطباء بالدقهلية.
وكان الطبيب قد اختفي منذ يوم الأربعاء الماضي, وقامت أسرته بتحرير مذكرة بغيابه للنائب العام وكان قد تردد في أوساط المرشحين لمجلس النقابة واقعة غياب الدكتور أحمد عزمي والمقيم بمستشفي النيل للتأمين الصحي بمنطقة شبرا الخيمة منذ يوم الأربعاء الماضي, ولم يظهر خلال انتخابات نقابة الأطباء, وكانت قد تعددت الشائعات حول اختفائه دون جدوي ودون أي مستندات, وكانت قد تقدمت أسرته ببلاغ للمستشار عبد المجيد محمود النائب العام, تطلب فيه التحقيق حول واقعة اختفائه ، كما اكدت وزارة الداخلية بالأمس أن الطبيب لم يخضع لأى استجوابات من جانبها .
    

اخبار مصر
اخبار العالم
انجازات مبارك
اخبار الفن
اخبار الرياضه
حوادث
تكنولوجيا
اسلاميات