الخميس، 15 سبتمبر، 2011

يجد زوجته بين أحضان عشيقها فيحاول قتلهما بالمقطم

الصفحه الرئيسيه

لم يتمالك السائق أعصابه فور تلقيه اتصالاً هاتفياً من أحد الأشخاص لا يعرفه، أكد له أن زوجته تخونه مع عشيقها على فراش الزوجية، فأسرع تجاه الشقة وعثر على زوجته بين أحضان عشيقها، فاستل سكيناً من المطبخ وحاول التخلص منهما وقتلهما.

تفاصيل تلك الواقعة بدأت بتلقى ضباط قسم شرطة المقطم بلاغاً الأهالى يفيد قيام "فارس.م.ج" 39 سنة سائق، بالتعدى بالضرب على زوجته "نعيمة.إ.م" 38 سنة ربة منزل، وآخر كان بصحبتها داخل الشقة، والذى وجده فى وضع مخل للآداب مع زوجته داخل شقة الزوجية، الأمر الذى دفعه لاستلال سكين ويحاول قتلهم والتخلص من زوجته وعشيقها حتى لا ينفضح أمره.

انتقل على الفور الرائد عمرو خاطر رئيس مباحث القسم وبصحبته ضباط مباحث القسم، وتمكنوا من السيطرة على الزوج وضبطه وتم التوصل أنه سبق اتهامه فى 4 قضايا آخرها قضية تزوير، وتم ضبط العشيق "جلال.ا.إ" 56 سنة استورجة وسبق ضبطه واتهامه فى قضية مخدرات، وتبين أن الزوج أحدث إصابته بجرح طعنى أعلى الصدر، وأصاب زوجته بجرح فى الجبهة، وكان فى طريقه للتخلص منهما، إلا أن الأهالى ساعدوا فى السيطرة عليه لحين وصول الشرطة.

وبمواجهة الزوج، أفاد أن هناك خلافات عائلية بينه وزوجته، الأمر الذى تسبب فى تركهما المنزل وذهبت الزوجة لمسكن عائلتها ، وتوجه هو إلى مسكن عائلته، وفى يوم الحادث تلقى اتصالا هاتفيا من أحد الأشخاص، قال له فيه "مراتك بتخونك فى شقتكوا فى المقطم"، وهو ما دفعه للتوجه مسرعاً إلى الشقة للتأكد من صحة ما قاله الشخص الذى اتصل به.

وأضاف الزوج، أنه توجه إلى الشقة وأثناء تواجده خارج الباب سمع أصوات زوجته وشخص آخر بصحبتها، وهو ما أثار حفيظته ودفعه لكسر باب الشقة، وفور دخوله شاهد زوجته على فراش الزوجية مع عشيقها، فلم يتمالك أعصابه، مشيراً إلى أنه أسرع تجاه مطبخ الشقة واستل سكيناً وحاول التخلص من زوجته وعشيقها بقتلهما، إلا أن الأهالى حالوا دون ذلك وتمكنوا من السيطرة عليه بعد أن أحدث إصابتهما فقط، مؤكداً أنه كان يرغب فى التخلص من عاره بيده وقتل زوجته انتقاماً منها على خيانتها له، فتم تحرير محضر بتلك الواقعة، وأحاله اللواء محسن مراد مدير أمن القاهرة إلى النيابة التى تولت التحقيق.
اخبار مصر
اخبار العالم
انجازات مبارك
اخبار الفن
اخبار الرياضه
حوادث
تكنولوجيا
اسلاميات

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق