الجمعة، 2 سبتمبر، 2011

رئيس وزراء القذافي ينضم للثوار ويكشف عن علاقته بالمجلس الانتقالي

الصفحه الرئيسيه

أكد البغدادي المحمودي رئيس حكومي القذافي ، اليوم الخميس، على دعمه للثوار الليبيين الذين يحاربون من اجل إسقاط القذافي.
وأضاف المحمودي علي قناة «العربية» الفضائية أنه حاول وقف القتال وتأمين الوطن والدعوة الي الحوار مع الثوار، وأوضح انه باق في ليبيا وعلى اتصال بـ«المجلس الانتقالي» الليبي.
وكشف عن أن «القذافي» كان يحتجزه وعائلته في مقر إقامته في باب العزيزية، في العاصمة طرابلس، مؤكداً رفضه مغادرة ليبيا "لأن ضميره مرتاح" على حد قوله .
واضعًا نفسه في تصرف المجلس الوطني الانتقالي، الذي قال أنه تربطه علاقات جيدة بعدد من قيادته .
و كشف المحمودي عن تلقيه اتصالاً هاتفياً من المجلس، وشدد على ضرورة حقن دماء الليبين، وفتح صفحة جديدة في حياتهم.
وأكد البغدادي على صحة التقارير التي تحدثت في وقت سابق عن احتجازه وعدد من القيادات وعائلاتهم في «اب العزيزية» وقال أنه: "تم حجز جوزات سفره هو وعائلته "، وكان يخضع دائما لحراسة مشددة لان «القذافي» كان يخشى أن يفر مثل قيادات أخرى في نظامه".

 

اخبار مصر
اخبار العالم
انجازات مبارك
اخبار الفن
اخبار الرياضه
حوادث
تكنولوجيا
اسلاميات

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق