الأحد، 11 سبتمبر، 2011

عبدالجليل: القذافي مازال يمثل خطرا ولم نصل الى "التحرر

الصفحه الرئيسيه

طرابلس: حذر رئيس المجلس الوطني الانتقالي الليبي مصطفى عبدالجليل من ان العقيد معمر القذافي الهارب مازال يشكل خطرا ويستخدم المال والذهب لإشعال الحرب ، قائلا "ما زلنا لم نصل بعد إلى مرحلة التحرر".

وأضاف عبد الجليل، على هامش لقائه بمشايخ وعلماء ومسئولين بطرابلس عقب وصوله إلى مطار معيتيقه الدولي: "بالذهب والمال يستطيع القذافي أن يجند الرجال.. وعليه لابد أن ندرك أولا أن القذافي لم ينته وعلينا أن نوجه كل إمكانياتنا لتحرير بقية المدن".

ودعا رئيس المجلس الوطني الانتقالي كافة الليبيين إلى الاحتكام للقانون، قائلا: "نحن نتعامل مع زمن صعب للغاية، فرواسب معمر القذافي لا يمكن التخلص منها بسهولة، والمجلس الوطني انتهج نهجا نأمل أن يتبعه كافة الليبيين وهو القانون، نحن لسنا في وقت القصاص".

وأوضح أنه عقب تحرر كامل التراب الليبي "سيتم تشكيل لجنة لوضع دستور ويطرح على الشعب كله وبعدها نعمل عليه استفتاء".

وكان عبد الجليل وصل إلى طرابلس في وقت سابق السبت إلى العاصمة طرابلس مساء السبت، لبدء عمل المكتب التنفيذي للمجلس في العاصمة الليبية.

ونقلت محطة "ليبيا الحرة" التلفزيونية الإخبارية عن عبد الجليل تهديده بالاستقالة "إذا اندلع اقتتال داخلي في الثورة التي قامت بالإحاطة بمعمر القذافي".

ويدير عبد الجليل الحكومة المؤقتة في ليبيا من مدينة بنغازي بشرق البلاد والتي كانت مهد الانتفاضة التي اطاحت بحكم القذافي في 23 اغسطس/آب.

وظهرت بني وليد الواقعة على بعد 150 كيلومترا جنوب شرقي العاصمة كواحدة من اخر معاقل انصار القذافي التي تبدي مقاومة بعد ان اجتاحت قوات المجلس الوطني الانتقالي مقره في طرابلس في اواخر اغسطس/آب.
اخبار مصر
اخبار العالم
انجازات مبارك
اخبار الفن
اخبار الرياضه
حوادث
تكنولوجيا
اسلاميات

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق