الخميس، 8 سبتمبر، 2011

توقعات باختراق "تويتر" و"فيسبوك" لسرية جلسة محاكمة مبارك الأحد المقبل

الصفحه الرئيسيه

هناك توقعات بأن يتمكن الموقعان الشهيران "فيسبوك" و"تويتر" من اختراق جدران السرية بنجاح كبير عبر ما سيتسرب إلى النشطاء من تفاصيل عبر المحامين سواء من جبهة المدعين بالحق المدني أو الدفاع عن المتهمين.

ويبدو أن الموقعين سيكونان على الأرجح قبلة وسائل الإعلام من فضائيات وصحف ومواقع إلكترونية لمعرفة تفاصيل شهادة المشير.

ويفسّر المحللون ذلك بأن مقدار ما تم نشره وبثه نقلاً عن الموقعين الشهيرين في أول جلسة بعد إلغاء البث التلفزيوني المباشر للمحاكمة يزيد في تفاصيله على أضعاف ما كان يصل إلى المتابعين عبر وسائل الإعلام في الجلسات السابقة المنقولة نقلاً حياً على الهواء.

وكانت المحكمة قد ‬حددت جلسة الأحد ‮١١ ‬سبتمبر لمناقشة المشير محمد حسين طنطاوي، وجلسة ‮٢١ ‬سبتمبر لمناقشة الفريق سامي عنان رئيس أركان حرب القوات المسلحة ونائب رئيس المجلس الاعلى للقوات المسلحة،‮ ‬والثلاثاء ‮٣١ ‬سبتمبر لمناقشة اللواء عمر سليمان نائب رئيس الجمهورية السابق،‮ ‬وجلسة ‮٤١ ‬سبتمبر لمناقشة اللواء منصور العيسوي وزير الداخلية، وجلسة ‮٥١ ‬سبتمبر لمناقشة اللواء محمود وجدي وزير الداخلية السابق.



وستكون تلك الجلسات سرية، مقصور الحضور فيها على هيئة الدفاع عن المدعين بالحق المدني ودفاع المتهمين فقط،‮ ‬مع حظر نشر ما يدور بتلك الجلسات بأي طريقة من طرق النشر المقروءة والمسموعة والمرئية محلية أو أجنبية، وتكليف النائب العام باتخاذ ما يلزم من إجراءات تجاه أي وسيلة تتجاوز هذا القرار وتخرق حظر النشر وفق القرار الصادر من المحكمة في جلسة الأربعاء سواء من جبهة المدعين بالحق المدني أو الدفاع عن المتهمين.

ويبدو أن الموقعين سيكونان على الأرجح قبلة وسائل الإعلام من فضائيات وصحف ومواقع إلكترونية لمعرفة تفاصيل شهادة المشير.

ويفسّر المحللون ذلك بأن مقدار ما تم نشره وبثه نقلاً عن الموقعين الشهيرين في أول جلسة بعد إلغاء البث التلفزيوني المباشر للمحاكمة يزيد في تفاصيله على أضعاف ما كان يصل إلى المتابعين عبر وسائل الإعلام في الجلسات السابقة المنقولة نقلاً حياً على الهواء.

وكانت المحكمة قد ‬حددت جلسة الأحد ‮١١ ‬سبتمبر لمناقشة المشير محمد حسين طنطاوي، وجلسة ‮٢١ ‬سبتمبر لمناقشة الفريق سامي عنان رئيس أركان حرب القوات المسلحة ونائب رئيس المجلس الاعلى للقوات المسلحة،‮ ‬والثلاثاء ‮٣١ ‬سبتمبر لمناقشة اللواء عمر سليمان نائب رئيس الجمهورية السابق،‮ ‬وجلسة ‮٤١ ‬سبتمبر لمناقشة اللواء منصور العيسوي وزير الداخلية، وجلسة ‮٥١ ‬سبتمبر لمناقشة اللواء محمود وجدي وزير الداخلية السابق.

وستكون تلك الجلسات سرية، مقصور الحضور فيها على هيئة الدفاع عن المدعين بالحق المدني ودفاع المتهمين فقط،‮ ‬مع حظر نشر ما يدور بتلك الجلسات بأي طريقة من طرق النشر المقروءة والمسموعة والمرئية محلية أو أجنبية، وتكليف النائب العام باتخاذ ما يلزم من إجراءات تجاه أي وسيلة تتجاوز هذا القرار وتخرق حظر النشر وفق القرار الصادر من المحكمة في جلسة الأربعاء

اخبار مصر
اخبار العالم
انجازات مبارك
اخبار الفن
اخبار الرياضه
حوادث
تكنولوجيا
اسلاميات

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق