السبت، 3 سبتمبر، 2011

مستشارة القذافي الأردنية : تعرضت لتعذيب نفسي وإهانات شديدة من أطراف النظام الليبي

الصفحه الرئيسيه

كشفت مستشارة القذافي الأردنية دعد شرعب تعرضها لتعذيب نفسي وإهانات شديدة من أطراف النظام الليبي .
واعتبرت شرعب في تصريح لوكالة "عمون" الإخبارية الأردنية اليوم الجمعة إن احتجازها مايزيد على عام لدى النظام الليبي كان يستهدف الأردن ، وقالت .. ان قضيتها كانت تستخدم كأداة ضغط على المملكة ولم تكن لأسباب أخرى ، مشيرة إلى أنه طلب منها خلال الاحتجاز إصدار تصريحات "معينة" إلا أنها رفضت الأمر.
واتهمت شرعب الحكومة الأردنية بالتلكؤ في مساعدتها ، موضحة ان الطائرة الخاصة التي أقلتها من مدينة "جربة" بتونس إلى عمان أمس"الخميس" تعود للأمير الوليد بن طلال . وتابعت ان هذه الخطوة جعلتها تشعر بالألم لعدم اهتمام الحكومة الأردنية بقضيتها مبدية استياء شديدا ازاء هذا التجاهل ، على الرغم من ان العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني وفي زيارته الأخيرة لليبيا طلب من العقيد الليبي معمر القذافي الإفراج عنها وكان يبدي اهتماما بقضيتها إلا أن الأخير لم يستجب.
وأشارت شرعب- والتي عملت كمستشارة للقذافي لمدة 22 عاما- إلى أنها تعرضت لتعذيب نفسي قاس وإهانات شديدة .
 

اخبار مصر
اخبار العالم
انجازات مبارك
اخبار الفن
اخبار الرياضه
حوادث
تكنولوجيا
اسلاميات

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق