الخميس، 25 أغسطس، 2011

شباب الفيس بوك يرفضون فكرة العفو عن مبارك

الصفحه الرئيسيه

تتردد بعض الأنباء حول استعداد الرئيس السابق لمصر محمد حسني مبارك تسجيل كلمة اعتذار ، الأمر الذي يعد محوراً لاهتمام الشارع المصري وخاصة بعد إخلاء سبيل زوجته سوزان ثابت من قبل جهاز الكسب غير المشروع دون ضمانات بعد أن تنازلت عن مبالغ قدرت بحوالي 24 مليون جنيه، والموافقة على كشف جميع حساباتها في الداخل والخارج

ومع وجود أنباء تتناقلها الصحف على أن مبارك يستعد للاعتذار وطلب العفو، قالت صحيفة "السفير"اللبنانية إن "المصريين يرفضون اعتذار مبارك"، موضحة أن هناك شريحة كبيرة منهم تعتبر أنه حتى لو رد بعض الأموال لمصر فإنها ستكون "مجرد جزء ضئيل من أصل الأموال المنهوبة".

أما صحيفة "الحياة" اللندنية فقالت إن "مبارك لا ينوي الاعتذار"، بحسب مصادر مقربة منه، كما أن الغضب الذي شمل مصر، الثلاثاء، جعل النيابة العامة تؤكد أن قرار إخلاء سبيل سوزان جاء من جهاز الكسب غير المشروع، التابع لوزارة العدل، و"ليس من النيابة العامة التي لم تباشر أي تحقيقات معها حتى الآن، ومن ثم لم تقرر حبسها أو إخلاء سبيلها".

وأشار فريد الديب، محامي مبارك وزوجته, لـ"الحياة" إلى إمكانية التوصل إلى تسوية مماثلة مع مبارك فيما يتعلق بالتحقيقات، التي تجري معه بخصوص تضخم ثروته ، وقال: "الأمر يحتاج لبعض الوقت"، لكنه رفض التعليق على الأنباء، التي تحدثت عن اعتزام مبارك التقدم باعتذار للشعب المصري.

ابتزاز عاطفي



أحد الصور المتداولة على الفيس بوك
وجاء خبر تسجيل مبارك لكلمة يطلب فيها العفو من شعب مصر كنوع من الابتزاز العاطفي ويذكر فيها المصريين بتاريخ نضاله الوطني ، كان له ردود أفعال حادة في الشارع المصري وبين بين الشباب ، وظهرت صفحات على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك ، ترفض العفو عنه حتى لو تنازل عن كل ثرواته المعلومة والغير معلومه مطالبين بتطبيق القانون والعدالة .

وأستشهد العديد من زوار الصفحات المناهضة لطلب العفو مثل "أعتذارك - مرفوض يا مبارك" والمشابه لها "مبارك مش أبويا" اسنكاراً شديداً من أعضائها التى يتجاوز أعدادها عدة آلاف ، واستشهد كثير منهم بحديث الحبيب المصطفي صلي الله عليه وسلم حين قال:" إنما أهلك من كان قبلكم إذا سرق فيهم الشريف تركوه وإذا سرق الضعيف أقاموا عليه الحد" ، و الحديث القائل "وايم الله ! لو أن فاطمة بنت محمد سرقت لقطعت يدها "رواه البخاري ومسلم.

عدالة بلا رأفة

وانتشر مقطع فيديو للشيخ الشعراوي ، ينطبق على ما يحدث في مصر الآن وكأنه يعيش عنا ، وكان له تأثير كبير مثل فيديو "الثائر الحق" : وبدأ المقطع بآية من سورة هود (وَمَا كَانَ رَبُّكَ لِيُهْلِكَ القُرَى بِظُلْمٍ ) وهنا فسر الشيخ الجليل أن الله تعالي يتحدث عن أهل القري بدون مجاوزة لحد إنما له أن يهلكهم بعدل ، لأن الظالم عندما تأخذه بالعقوبه تتعبه وتريح كل المظلومين ، وهذه هي العدالة.

ويضيف الشيخ الشعراوي : لذلك يجب حين تري إنسان يعاقب على جريمة ، إياك أن تأخذك به الرأفة ( وَلاَ تَأْخُذْكُم بِهِمَا رَأْفَةٌ ) ولا تنظر إلى نزول العقوبة على الظالم ، ولكن انظر إلى فعلته ، ولذلك من خطأ التقنينات الوضعية البشرية التراخي فى إنفاذ الحقوق فى التقاضي .

وضرب مثلاً : عندما تحدث جريمة اليوم ولا يحكم فيها إلا بعد عشر سنوات ، فبالتالي تبهت بشاعة الجريمة وبقيت فظاعة العقوبة على الجاني ، فيجب أن يكون هناك توازن بين الكفتين لنتذكر الجريمة والعقاب ، وعندما نفكر فى البشاعة فى المقتص منه نتذكر الجريمة فى المقتص من أجله ويكيل بميزان واحد.

شاهد الفيديو

رفض وتذكرة




وعلقت أحد عضوات جروب " أنــا مــش أســف يـا ريـس " قائلة: ده ملخص يوجع القلب على حالنا مبالك بقى بالحقيقة

لو كان مات في الثورة 800 مصري واتصاب ألوف المصريين مش لاى سبب غير انهم عايزين يعيشوا بكرامة وأحرار, ولما إتكلمت عنهم قولت شهدائكم ماقولتش شهداء مصر.. فأنا آسف يا شعب مصر

لو كان أبوك مات بالسرطان, وإترمي في مستشفى حكومي ع الأرض مش على سرير حتى.. في الوقت اللي قرارات العلاج على نفقة الدولة بتروح لعمليات تجميل زوجات الوزراء بتوعي.. فأنا آسف يا شعب مصر

لو كنت بتكره اليوم اللي جيت فيه للدنيا واليأس أكل روحك وإنت قاعد على قهوة مش لاقي شغل.. في الوقت اللي فيه ولادي بيكنزوا في المليارات والعربيات والعقارات.. فأنا آسف يا شعب مصر

لو كان ليك قريب أو جار أو واحد معرفة إتعذب في السجون بتاعتي وإتهانت كرامته وإتضرب بالجزمة القديمة وهو برىء ومالوش ذنب في أى جريمة إرتكبها.. فأنا آسف يا شعب مصر

لو كنت إتريقت بروح خفيفة على ألف مصري ماتوا في العبّارة اللي صاحبها انا اللي عينته في مجلس الشورى, ولو كنت نسيت اللي اتحرقوا في قطر الصعيد, واللي ماتوا في طيارة مصر للطيران, ولو كنت دفنت اهل الدويقة اللي تحت الأنقاض بدل ما أنقذهم.. فأنا آسف يا شعب مصر

لو إنت شاب أو إنتي بنت, وأنا خليت مجرد التفكير في الجواز وإنكم يبقى عندكم شقة ولو 60 متر حلم يمكن مستحيل يتحقق.. فأنا آسف يا شعب مصر

لو كنت فضلت 30 سنة أحتقر فيكم وأخلّي حياتكم جحيم.. في البيت من الفقر جحيم.. في الشغل من الوسايط جحيم.. في المواصلات من الزحمة والقرف جحيم.. في المرض والعيا من غلا الدوا وغياب الخدمة الصحية جحيم.. في تخليص أوراقك من أى مصلحة من الروتين والإجراءات المتخلفة جحيم.. فأنا آسف يا شعب مصر

لو ماكنتش مخلي ليكم قيمة لا جوه مصر ولا برة مصر.. لو كان قسم الشرطة جوه مصر بيعاملوكم بأسوأ طريقة, ولو كانت السفارات بتاعتنا برة بتعاملك على انك غريب ولا يعرفوك ولا يساعدوك وبس يمصوا دمك وفلوسك.. فأنا آسف يا شعب مصر

لو في ملايين البلاوي والمصايب والخراب والأحزان واليأس اللي كنت سبب فيهم, ولو كنت زرعت لكم الفاسدين والفشلة والمجرمين في كل خلية في جسم البلد دي عشان تفضلوا تعانوا للأبد.. فأنا آسف يا شعب مصر

أنا نسيت إن في رب عادل ومنتقم في السما, ونسيت إن في شعب طيب وغلبان وصابر تحت حكمي.. ماكنتش فاكر غير نفسي وولادي, نعيش وننبسط ونعمل ثروات.. بس متأكد إنكم قلبكم طيب وهاتسامحوني.. سامحوني.. أنا آسف يا شعب مصر.



اخبار مصر
اخبار العالم
انجازات مبارك
اخبار الفن
اخبار الرياضه
حوادث
تكنولوجيا
اسلاميات

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق