الأحد، 21 أغسطس، 2011

السبكي: لو القرآن بيقول ان السينما حرام هابطلها لكن مش الإسلاميين اللي يقولوا

الصفحه الرئيسيه

القاهرة : أكد المنتج السينمائي المعروف محمد السبكي انه كان مع الثورة من يوم 25 يناير ولكنه ضد ماحدث بعدها من تطورات وبلطجة، مضيفا ان أعماله السينمائية تأثرت بعد الثورة وخسر اكثر من 4 مليون جنيه بسببها ورغم ذلك مؤمن بمبادئها.

وواجه الفنان تامر عبدالمنعم الذي يقدم برنامج "العاصمة" على قناة "المحور" المنتج السينمائي محمد السبكي في حلقة امس الجمعة، بالاتهامات الموجهة اليه كونه من عناصر النظام البائد، مما دعا السبكي للدفاع عن نفسه قائلا "ان لا علاقة له بالسياسة ولا كان له صلة بالسياسيين، وانه شجع ثورة 25 يناير لعودة الروح المصرية مجددا".

وفي نفس السياق، ادان السبكي تصريحات الفنان طلعت زكريا وقت الثورة لأن ميدان التحرير على حد قوله به اخته وبنته وزوجته ولا يصح الاتهامات والحديث بهذه الطريقة على الثوار.

وعن المخاوف بتولي التيارات الإسلامية الحكم في مصر، أكد السبكي إستعداده لترك السينما لو الناس اختارت الحكم الإسلامي.

وقال بالتحديد: "لو المسلمين مسكوا مصر بما يرضي الله وبينفذوا القرآن بتاع ربنا انا اكتر واحد هاينفذه ودي حاجة جميلة ولو مفيش سينما هاشتغل اي حاجة تانية انا مش هازعل".

ثم استكمل حديثه منفعلا : "لو قرآن ربنا بيقول ان السينما حرام هابطلها لكن مش هما اللي يقولوا".

ومن ناحية اخرى، كشف السبكي عن نيته سابقا في إنتاج فيلم عن "غزوة مؤتة" كشيء من التنوع معبرا عن امله في انتاج فيلم مثل "القلب الشجاع" لكن بنكهة إسلامية.

وفي نفس السياق، يرى السبكي إنه إمتداد للمنتج رمسيس نجيب بصناعته للنجوم موضحا تجربة افلام السبكي مع محمد سعد وتامر حسني ومي عز الدين وعبلة كامل في بداية نجوميتهم.

وفي الوقت الحالي، تمنى السبكي العمل مع الفنان الموهوب أحمد حلمي لأنه ممثل مجتهد وناجح.

وفي اخر الحلقة، نفى السبكي إمكانية إنتاجه فيلم عن الرئيس السابق محمد حسني مبارك،  معللا ذلك بالقول " ماذا يقول للناس بعد ان باع هذا الرجل البلد؟!".


اخبار مصر
اخبار العالم
انجازات مبارك
اخبار الفن
اخبار الرياضه
حوادث
تكنولوجيا
اسلاميات

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق