الخميس، 4 أغسطس، 2011

الدعاء شروط وآداب الدعاء وأسباب الإجابة

الصفحه الرئيسيه

قال تعالى:(وقال ربكم ادعوني أستجب لكم) وقال تعالى:(وإذا سألك عبادي عني فإني قريب أجيب دعوة الداع إذا دعان فليستجيبوا لي وليؤمنوا بي لعلهم يرشدون ).
وقال صلى الله علية وسلم : الدعاء هو العبادة ، ثم قرأ (وقال ربكم ادعوني استجب لكم ).
وقال صلي الله علية وسلم :أفضل العبادة الدعاء.
وقال صلي الله علية وسلم :ليس شيء أكرم على الله تعالى من الدعاء .
وقال صلى الله علية وسلم :إن ربكم تبارك وتعالى حيي كريم يستحيي من عبده إذا رفع يديه إليه أن يردهما صفرأُ خائبتين .
وقال صلى الله علية وسلم :لا يرد القضاء إلا الدعاء ولا يزيد في العمر إلا البر.


1) الإخلاص لله تعالى
2) أن يبدأ بحمد الله والثناء عليه ثم بالصلاة على النبي – صلى الله علية وسلم ويختم بذلك.
3) الجزم في الدعاء واليقين بالإجابة .
4) الإلحاح في الدعاء وعدم الإستعجال .
5) حضور القلب في الدعاء .
6) الدعاء في الرخاء والشدة .
7) لا يسأل إلا الله وحده.
8) عدم الدعاء على الأهل والمال والولد والنفس.
9) خفض الصوت بالدعاء بين المخافته والجهر.
10)الإعتراف بالذنب والاستغفار منه والإعتراف بالنعمة وشكر الله عليها.
11)تحري أوقات الإجابه والمبادرة لاغتنام الأحوال والأماكن التي هي من مظان إجابة الدعاء.
12)عدم تكلف السجع في الدعاء.
13)التضرع والخشوع والرغبه والرهبة .
14)كثرة الأعمال الصالحة فإنها سبب عظيم في إجابة الدعاء.
15)رد المظالم مع التوبه .
16)الدعاء ثلاثـًا.
17)استقبال القبلة.
18)رفع الأيدي في الدعاء.
19)الوضوء قبل الدعاء إن تيسر.
20)أن لا يعتدي في الدعاء.
21)أن يبدأ الداعي بنفسه إذا دعا لغيره .
22)أن يتوسل إلي الله بأسمائه الحسني وصفاته العلى أو بعمل صالح قام به الداعي نفسه أو بدعاء رجل صالح له .
23)التقرب إلى الله بكثرة النوافل بعد الفرائض وهذا من أعظم أسباب إجابة الدعاء .
24)أن يكون المطعم والمشرب والملبس من حلال .
25)لا يدعو بإثم أو قطيعة رحم .
26)أن يدعو لإخوانه المؤمنين ويحسن به أن يخص الوالدان والعلماء والصالحون والعباد بالدعاء وأن يخص بالدعاء من في صلاحهم صلاح المسلمين كأولياء الأمور وغيرهم ويدعو للمستضعفين والمظلومين من المسلمين.
27)أن يسأل الله كل صغيرة وكبيرة .
28)أن يأمر بالمعروف وينهى عن المنكر .
29)الإبتعاد عن جميع المعاصي.





اخبار مصر
اخبار العالم
انجازات مبارك
اخبار الفن
اخبار الرياضه
حوادث
تكنولوجيا
اسلاميات

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق