الاثنين، 8 أغسطس، 2011

اضراب في سجن ألماني للحصول على إنترنت وخمور وزيارات نسائية

الصفحه الرئيسيه

دخل خمسة معتقلين بأحد السجون الألمانية في إضراب عن الطعام بهدف الضغط على إدارة السجن من أجل السماح لهم لتزويد زنزاناتهم بالإنترنت والقنوات الفضائية والسماح لهم باستقبال زيارات نسائية والحصول على الكحول. 
ووفقا لتقرير نشرته صحيفة 'بيلد' الألمانية واسعة الانتشار على موقعها الإلكتروني فإن الرجال الخمسة يقبعون في سجن شديد التأمين بمدينة تسيله لعدة تهم منها السرقة والخطف والاغتصاب والتحرش الجنسي. 
ونقلت الصحيفة عن بييرند بوزمان وزير العدل في ولاية سكسونيا السفلى التي يوجد بها السجن قوله:'لن نخضع للضغط ولا يجب أن ننسى أننا لا نتحدث هنا عن شخص هرب من وعد بالزواج لكننا نتحدث عن مرتكبي أعمال عنف شديدة'. 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق