الجمعة، 26 أغسطس، 2011

أسرار إحالة قس للجنايات اختطف قبطيا وعذبه واستولي علي أرضه بالإسكندرية

الصفحه الرئيسيه

في واقعة غريبة قام قس باستدراج قبطي إلي إحدي كنائس الاسكندرية واعتدي عليه بالضرب هو وبلطجية معه وأجبروه علي التوقيع علي ايصالات أمانة بعد أن استولوا علي أوراق ملكيته لأرض خاصة بوالدته ولم يكتف القس بذلك بل ألقي بالقبطي العجوز الذي يتجاوز عمره الخمسين عاماً أمام مقر الكنيسة واستمر في تهديده وارسال بلطجية له

القس يدعي «يوسف خله» وتم احالته للجنايات في أغرب قضية ننفرد بنشر اسرارها علي لسان الضحية الذي يدعي جرجس سعد اسكندر.. ويقول: إنه يمتلك قطعة أرض فضاء مبان بمنطقة « كينج مريوط» بالاسكندرية واثناء ذهابه ووالدته وأخوته إلي الأرض في إحدي المرات أخبره الأهالي بأن القس يوسف ابراهيم رزق خله بكنيسة وملجأ الناصرية القديمة يريد شراء الأرض لاقامه كنيسة وملجأ تابع لكنيسته، وبالفعل تقابل كل الأطراف ونظراً للغرض الخير من وراء انشاء الكنيسة والملجأ ثم تخفيض المبلغ وأصبح مبلغاً رمزيا 100 الف جنيه فقط وتم الاتفاق علي أن يذهب جرجس بمفرده إلي كنيسة الناصرية ليحصل علي المبلغ علي أن يتم توقيع والدته علي العقود وفي وقت لاحق بشرط اطلاع القسيس علي أوراق الملكية ويؤكد جرجس أنه بعد وصوله إلي منطقة الناصرية القديمة التابعة لقسم ثاني العامرية تقابل مع القس يوسف ابراهيم رزق خله بمقر الكنيسة أو الملجأ حيث أن الكنيسة بلا ترخيص وقام القسيس بالاطلاع علي المستندات الخاصة بالارض وقام بتسليم جرجس 100 الف جنيه وأثناء خروجه من الحجرة الداخلية بالكنيسة فوجئ بوجود حوالي 10 أشخاص قام أحدهم بضربه بقبضة يده ثم امرهم القس يوسف ابراهيم بالتعدي عليه بل وشارك في حفلة التعذيب ثم أرغموه علي التوقيع علي عدد من ايصالات الأمانة علي بياض وهدده باتخاذ الاجراءات القانونية بالايصالات في حالة اتخاذ أي اجراء أو بلاغ السلطات عن الواقعة وقام القس يوسف خله بالاستيلاء علي المستندات الخاصة بالارض ثم القوا جرجس في الشارع أمام الكنيسة ولاذوا بالهرب وذلك بعد احتجازه في الكنيسة لأكثر من ثلاث ساعات وعندما شاهد الاهالي جرجس ملقي علي الأرض ابلغوا الشرطة العسكرية وبعد أن استمعوا إلي الواقعة قاموا باصطحابه إلي قسم شرطة ثاني العامرية وتحرير محضر حمل رقم 3 أحوال عن الواقعة والتي شهد عليها العديد من الأهالي فضلاً عن وجود تقرير طبي بالاصابات وبدأت نيابة العامرية التحقيق وجاءت تحريات المباحث لتؤكد صحتها إلا أن ضابط القسم عاد لينكر ذلك، كما قام القس بالاستعانة بمسجل خطر واحضره للشهادة أمام النيابة وذلك طبقا لصحيفة سوابقه والمفاجأة انهم أثناء احتجاز جرجس بمقر الكنيسة قاموا بتصويره فيديو ونشروا المقطع علي الانترنت ووضح الفيديو أصوات تهين جرجس بشدة بل أن القس قام بارسال اشخاص هددوا جرجس بالقتل اذا لم يتنازل عن المحضر وتحرير محضر بواقعة التهديد ارفق بالمحضر الأساسي ولم يتم سؤال هؤلاء البلطجية رغم أن رقم السيارة التي كانوا يستقلونها مذكور بالمحضر مما دعا القسيس لان يحرض آخرين علي الاعتداء علي جرجس بالضرب مرة أخري بالقرب من محل سكنه كل هذه الوقائع أدت لان يحال القس يوسف خله إلي محكمة الجنايات في

اخبار مصر
اخبار العالم
انجازات مبارك
اخبار الفن
اخبار الرياضه
حوادث
تكنولوجيا
اسلاميات

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق