الاثنين، 8 أغسطس، 2011

إفطار جماعى للإخوان بفندق انتركونتينينتال

الصفحه الرئيسيه

ذكر الدكتور محمود غزلان المتحدث الرسمي لجماعة الاخوان المسلمين وعضو مكتب الإرشاد‏,‏ أن الجماعة بعيدة تماما عن البذخ والتبذير والإسراف‏,‏ وأعضاؤها وقادتها بسطاء في معيشتهم‏.‏


وقال ـ في تصريحات لـالأهرام ـ إن حفل الافطار الذي نظمته الجماعة أمس الأول بفندق انتركونتيننتال سيتي ستارز بمدينة نصر, لا تتعدي تكلفته120 ألف جنيه حيث دعا الاخوان نحو700 شخص ولكن الحضور تجاوز هذا العدد وبلغوا نحو1300 مدعو, مؤكدا أنه لا صحة عما أشيع عن أن تكلفة الحفل اقتربت أو تعدت مبلغ المليون جنيه.
وأضاف غزلان أنه رأي مصطفي مشهور المرشد السابق يصلي ذات مرة وسرواله مقطوع, كما أن المرشد السابق عمر التلمساني كان أثاث بيته قديما جدا ولم يجدده أو يغيره منذ زواجه, فضلا عن أن سيراميك منزله يعاني من التشققات, وكذلك الحال بالنسبة للدكتور محمد بديع المرشد العام الحالي الذي يلبس ثيابا في منتهي البساطة والتواضع.
وأوضح أن الشخصيات العامة التي حضرت الحفل لم يكن يليق أن يحضروا في شقة أو مكان متواضع أو يتناولوا عيش وجبنة ففيهم نواب مجلس الوزراء ورموز سياسية واجتماعية ودينية وغيرها, ولكل مقام مقال, مشيرا الي أن الاخوان لو نظموا الحفل في مكان متواضع ما كانوا ليسلموا من الألسنة والقيل والقال.
وتابع غزلان أن هذا ليس اسرافا ولا تبذيرا, لكن هناك من يتربص بتحركات الجماعة و لا يعجبه العجب مؤكدا أن حسن البنا مؤسس الاخوان عقد المؤتمر الخامس للجماعة في سرايا آل لطف الله وهي عائلة لبنانية ومقر السرايا حاليا فندق ماريوت بالزمالك.
وأضاف أن الاخوان يخدمون الفقراء في كل القري والنجوع لأنهم أهاليهم وعشيرتهم ولم تولد الجماعة وفي أفواهها ملاعق ذهبية, مشيرا الي أن تكلفة الحفل عبارة عن خليط من تبرعات الأعضاء وبعض رجال الأعمال فيها




ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق