الأربعاء، 31 أغسطس، 2011

بدء التحقيق في جريمة بولاق بقتل لص وقطع يد آخر وأجساد ‏4‏ آخرين .. حبس‏4‏ من المصابين بعد اعترافهم بسرقة عربات التوك توك

الصفحه الرئيسيه

باشرت نيابة جنوب الجيزة تحقيقاتها في الجريمة المروعة التي شهدها محور صفط اللبن ببولاق الدكرور بالانتقام من مجموعة لصوص لسرقة عربات التوك ـ توك .


بقتل احدهم وقطع يد آخر وقطع أجزاء من أجساد أربعة آخرين حيث أمرت النيابة بحبس أربعة من اللصوص المصابين بتهمة السرقة بينما لم تستطع استجواب اللص المصاب بقطع في يده لسوء حالته, كما أمرت بحبس أحد الأهالي المحرضين علي الانتقام من اللصوص وسرعة وضبط باقي المتهمين بالتحريض والاعتداء علي اللصوص.
وقد اعترف اللصوص المصابون أمام هشام حاتم ـ مدير نيابة جنوب الجيزة ـ بارتكاب حوادث السرقة بعد تحقيقات استمرت نحو15 ساعة وأشرف عليها المستشار مجاهد علي مجاهد ـ المحامي العام لنيابات جنوب الجيزة ـ في الوقت الذي واصلت المباحث بإشراف اللواء كمال الدالي مدير الإدارة العامة لمباحث الجيزة ـ لضبط المحرضين علي قتل افراد العصابة وتقطيع أجسادهم حيث تم ضبط احدهم وتبين أنه سائق واعترف بالتحريض فأمرت النيابة بحبسه.
وقد تعذر سماع أقوال المصاب بقطع يده داخل مستشفي الهرم حيث لم تسمح حالته بالاستماع لأقواله نظرا لإجراء جراحة له حيث من المقرر الاستماع لاقواله صباح اليوم وقد تم تعيين حراسة امنية مشددة امر بها اللواء فايز أباظة ـ مدير مباحث الجيزة ـ وجمعة توفيق ـ رئيس مباحث غرب الجيزة ـ علي غرفته بالمستشفي.
كانت اجهزة الأمن بالجيزة قد تمكنت من التوصل إلي احد المحرضين في تلك الجريمة المثيرة التي شهدتها منطقة صفط اللبن ببولاق الدكرور فجر أمس الأول وقد تبين انه يدعي محمود جمال عبد الخالق22 سنة ـ سائق ـ حيث قام بحشد المواطنين وطلب منهم الاعتداء علي هؤلاء المتهمين الذين تم ضبطهم وقد تبين أنهم كانوا سببا في سرقة العديد من مركبات التوك توك وهو مادفع الأهالي الذين قد تدفقوا بأعداد كبيرة ليصلوا إلي أكثر من150 شخصا وقاموا بقتل احد هؤلاء المتهمين ويدعي عنتر محمد محمدين 30 سنة بينما قطعوا يد شريكه ويدعي حازم أحمد شرارة23 سنة, وشرعوا في اصابة باقي المتهمين بالاعتداء عليهم بالضرب وتقطيع اجزاء من اجسادهم إلي ان استطاع رجال المباحث بإشراف المقدم رجب غراب ـ رئيس مباحث بولاق الدكرور ـ والنقيب كريم عفت من ضبط المتهمين الأربعة وهم: عبد اللطيف نور ومحمد فتحي ومحمد محمود وسيد سيد محمود وتم اقتيادهم في حراسة مشددة إلي النيابة التي تولت التحقيق وبعد تحقيقات استمرت نحو 15 ساعة تم حبسهم وقد ادلي المتهمون باعترافات تفصيلية عن سرقات عربات التوك توك حيث قرروا أنهم كونوا عصابة لسرقة مركبات التوك توك بمنطقة بولاق الدكرور وصفط اللبن خلال الأيام الماضية ولم يستطع احد التوصل إليهم وهو مادفعهم لتكرار تلك الحوادث وفجر المتهمون في اعترافاتهم مفاجأة انهم يوم الحادث فوجئوا بالمجني عليه الذي قتل علي يد الأهالي يتصل بهم واحدا تلو الآخر ويطلب منهم الحضور إلي اسفل الطريق الدائري للانقضاض علي فريسة جديدة وبالفعل سارعوا إليه ولكن المفاجأة عند حضورهم وجدوا أعدادا كبيرة تقوم بضبطهم واجبارهم علي التوجه إلي احد المخازن وانهالوا عليهم ضربا بالآلات الحادة حتي نزفوا كمية كبيرة من الدماء ثم قاموا بقتل شريكهم وشرعوا في قتلهم إلا أن حضور الشرطة إسهم في إنقاذهم من القتل واعترف المتهمون بارتكابهم تلك الحوادث حيث قررت النيابة في نهاية التحقيقات حبسهم وفي حراسة امنية مشددة امر بها اللواءات سيد شفيق ـ مساعد مدير الأمن العام ـ ومحمود فاروق ـ مفتش الأمن العام ـ ومحمد ناجي نائب مدير مباحث الجيزة. تم نقل المتهمين إلي محبسهم خشية ان يتعرض لهم الأهالي الذين قررا الانتقام منهم بهذه الصورة في الوقت الذي قررت فيه النيابة العامة انتداب المعمل الجنائي لمضاهاة الدماء التي عثر عليها بمكان الحادث بدماء المتهمين وكذلك مضاهاتها بدماء وجدت علي ملابس بعض الأهالي كما قررت النيابة استخراج صحائف الإدلة الجنائية وفيش وتشبيه للمتهمين للتأكد من وجود معلومات جنائية عنهم أولا كما قررت النيابة تشريح جثة القتيل وتسليمه لذويه تمهيدا لدفنه.



اخبار مصر
الثوره المصريه تمنع تزييف 8.5 دولار بسبب الفساد
اخبار العالم
انجازات مبارك
اخبار الفن
اخبار الرياضه
حوادث
تكنولوجيا
اسلاميات

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق