الأحد، 31 يوليو، 2011

برلسكوني «خائف» بعد إصدار القذافي أوامر بـ«قتله

الصفحه الرئيسيه

روما: قالت صحيفة إيطالية إن رئيس الوزراء الإيطالي سليفيو برلسكوني يخشى محاولة نظام العقيد الليبي معمر القذافي اغتياله بعد مشاركة بلاده في العملية العسكرية في ليبيا والتي تهدف إلى الإطاحة به خارج السلطة.

وأوضحت صحيفة «كوريري ديلا سيرا» الإيطالية أن برلسكوني أعرب عن مخاوفه من محاولة أتباع نظام القذافي ارتكاب أعمال انتقامية ضده أو ضد أفراد أسرته على خلفية مشارك إيطاليا في غارات حلف شمال الأطلسي «الناتو» على النظام الليبي.

ولفتت الصحيفة الانتباه إلى أن برلسكوني تلقى معلومات من مصادر وصفها بـ«الوثيقة» تفيد بأن العقيد الليبي أصدر تعليمات بقتله.

كان القذافي قد أعرب في وقت سابق خلال مقابلة نشرتها صحيفة «إل جورنالي» التي يمتلكها شقيق برلسكوني، عن صدمته بعد تعرضه للخيانة من حليفه السابق رئيس الوزراء الإيطالي.

يشار إلى أن حكومة إيطاليا تتمتع بعلاقات وثيقة مع المجلس الوطني الانتقالي الليبي المعارض، فهي من بين أوائل الدول الأوروبية التي أعلنت اعترافها بالثوار كما فتحت قنصلية لها في معقلهم بمدينة بنغازي، واستضافت في الأسبوع الأول من شهر أيار اجتماعا لمجموعة الاتصال الدولية حول ليبيا".

من جهة أخرى، ذكرت وكالة الأنباء الكويتية نقلاً عن صحيفة «أرغومينتي إي فاكتي» الروسية أن سر حرص الزعيم الليبي على الاحتفاظ بعلاقات مميزة مع روسيا هو أن والدته تنحدر من أصول روسية.

ونشرت الصحيفة في عددها الصادر أمس نص مقابلة مع صلاح القذافي ابن أخ العقيد معمر القذافي ورئيس صندوق رعاية الطفولة، والتي كشف خلالها عن أن والدة الزعيم الليبي تنحدر من أسرة «أديغية»، قدمت إلى ليبيا من منطقة شمال القوقاز الروسي، مشيرا إلى أن القيادة الليبية تعول لهذا السبب على مساعدة روسيا في التوصل إلى حل للمأزق الحالي، آخذة في الاعتبار صلة القربى بين القذافي وروسيا.







اخبار مصر
اخبار العالم
انجازات مبارك
اخبار الفن
اخبار الرياضه
حوادث
تكنولوجيا
اسلاميات

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق