الجمعة، 29 يوليو، 2011

من الاخر:مبارك لن يحضر الجلسة الأولى من المحاكمة

الصفحه الرئيسيه

أكد خالد أبو بكر، المحامى وعضو الاتحاد الدولى للمحامين، أن الرئيس السابق، محمد حسنى مبارك، لن يحضر للمحاكمة فى الجلسة الأولى المقرر عقدها يوم 3 أغسطس، بصفته المتهم الأول فى هذه القضية، بالحجة الأساسية أن محامى الرئيس السابق يرون أنه مريض، والتقارير طبية تؤدى إلى عدم مثوله خلال الجلسة الأولى، مشددا: نحن نتمسك بحقوقنا باعتبار أننا مدعون بالحق المدنى فى التمسك بحضوره.

وأشار أبو بكر، خلال حواره مع الإعلامى وائل الإبراشى فى برنامج 'الحقيقة' على قناة رديم 1، أن الجهة الشرعية المنوط بها الحكم فى هذه الأمر هو الطب الشرعى المصرى الذى حتى هذه اللحظة لا يوجد لدينا أى تقرير من الطب الشرعى، سوى تقرير الدكتور السباعى أحمد السباعى كبير الأطباء الشرعيين السابق، الذى يفيد بأن الحالة الصحية لمبارك لا تسمح بنقله من شرم الشيخ.

وقال أبو بكر، إن تصريح وزير الصحة الأخير يعتد به لأنه جهة شرعية، ومن ثم يصبح عدم حضور الرئيس السابق هو نوع من الخطأ القانونى استكمالا لإجراءات الأخطاء القانونية التى تمت فى حجزه بمستشفى شرم الشيخ، وأن وزير الصحة بحكم صلاحية منصبه يخول له أن ينقل للرأى العام الحالة الصحية للمتهم بدقة، ويصبح تقريرا كاشفا لحقيقة جاءت متأخرة ونتعامل معه على أنه الحقيقة المباشرة.

وأوضح أبو بكر، أن النيابة تعاملت مع قضية قتل الثوار بأنه قضية عادية وهو خطأ كبير يشار إلى أنه فى سياق أمر الإحالة، فالأشخاص المتهمون بقتل الثوار غير متواجدين فى محاضر النيابة، وهو سؤال مطروح على النائب العام الذى تعامل معنا بسطحية تامة، علما بأن أسماء تشكيل الأمن المركزى وضباط أمن الدولة المتواجدين بميدان التحرير وأثناء قتل الثوار معروفون لدى وزارة الداخلية، فالنائب العام قدم لنا من اشترك فى قتل الثوار، ولكن لم يقدم لنا من قام بقتل الثوار.



اخبار مصر
اخبار العالم
انجازات مبارك
اخبار الفن
اخبار الرياضه
حوادث
تكنولوجيا
اسلاميات

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق