الخميس، 14 يوليو، 2011

اعتراف لمبارك : طلبت من الجيش ضرب المتظاهرين ولكن الجيش رفض

الصفحه الرئيسيه

الفجر
كشف الرئيس المخلوع حسني مبارك في التحقيقات الجارية معه بشأن قتل المتظاهرين أنه طلب من الجيش فض المظاهرات ولكن قياداته رفضت استخدام العنف، وهو ما يؤكد موقف الجيش المساند للثورة منذ اللحظة الأولى.
. وتم الكشف مفاجآت جديدة في تفاصيل التحقيقات وهي ان التحقيقات بدأت مع مبارك في فندق هلنان مارينا شرم الشيخ، ثم انتقلت إلى مستشفى شرم الشيخ الدولي.


وردا على سؤال للمحقق حول المسئول عن قتل المتظاهرين، قال مبارك: "ما حدش قاللي إنه فيه قتلى من المتظاهرين" وهي إجابة تمثل استخفافا بالسؤال الموجه له . ونفى الرئيس المخلوع وجود صداقة بينه وبين رجل الأعمال حسين سالم، وقال: إنه كأي رجل أعمال. وألقى مبارك بمسئولية تصدير الغاز على المختصين بالهيئة العامة للبترول، ولجنة أخرى برئاسة رشيد محمد رشيد وزير التجارة السابق. وقال: إن التأكد من توافق السعر مع الأسعار العالمية من اختصاص اللجنة .

اخبار مصر
اخبار العالم
اخبار الفن
اخبار الرياضه
انجازات مبارك
حوادث
تكنولوجيا
اسلاميات


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق