الجمعة، 22 يوليو، 2011

المطالبون بالزواج الثانى يدعون لوقفة احتجاجية بالكاتدرائية

الصفحه الرئيسيه

أعلن عدد من الأقباط المطالبين بالطلاق والزواج الثانى عن وقفة احتجاجية يوم الاثنين المقبل بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية، لتجديد مطالبهم بحل قضاياهم المتعلقة بالأحوال الشخصية، وإعادة العمل بلائحة 38.

من جانب آخر قال أيمن جورج أحد منسقى وقفة الأقباط أمام وزارة العدل قبل أسبوعين، إنه لا يؤيد دعاوى البعض بالوقفة الاحتجاجية بالكاتدرائية، وإنما مطالبهم يجب ان تتجه لمؤسسات الدولة الرسمية من أجل سرعة إصدار قانون مدنى للزواج يمنحهم حق الطلاق والزواج المدنى، بعيدا عن الكنيسة التى لا يمكن إجبارها على مخالفة الكتاب المقدس.

وأشار أن محاولة بعض الأقباط الاعتصام أمام المجلس الإكليركى محاولة يائسة، لأنها لن تأتى بنتيجة إيجابية، وإنما طالب المجلس الإكليركى بنظر المشكلات والتقارب مع أبنائه.

الجدير بالذكر، أن قداسة البابا شنودة الثالث قرر وقف عمل المجلس الإكليركى لأجل غير مسمى، لحين مناقشة تداعيات الوقفة الاحتجاجية التى نظمها أقباط أمام المجلس الإكليريكى الاثنين الماضى للمطالبة بحل مشكلاتهم.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق