الأحد، 10 يوليو، 2011

استنكار حقوقى لقطع رقبة مغنى سوري غنى "يلا إرحل يا بشار"

الصفحه الرئيسيه

لقاهرة : إستنكرت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان اليوم الاحد , إستمرار الممارسات التي يقوم بها النظام السوري الذى ضاق بكل من يعارضه حتى وصل الامر إلى قطع رقبة "إبرهيم خشوش" المغنى السوري والذي لقب بمطرب الثورة علي خلفية اغنية بعنوان"يلا ارحل يا بشار" غناها وسط المتظاهرين ، وقد قتل المغنى الشاب فى الخامس من يوليو / تموز الجارى على يد قوات الامن السورية فى مدينة حما شمال العاصمة السورية دمشق .
يذكر ان الوضع الحقوقي فى سوريا فى إنحدار مستمر منذ بدأ حركة الاحتجاجات المطالبة بإسقاط النظام ورحيل بشار, و بحسب التقديرات ا?ولية من جهات محايدة فقد تعرض الألاف من المتظاهرين للقتل وهناك عدد غير محدود من المعتقلين والمختفين قسرياً منذ إندلاع حركة الاحتجاجات فى فبراير الماضى .
كما أفاد عدد من النشطاء السوريون عن اكتشاف عدد من المقابر الجماعية بها خمس عشرة جثة في حديقة الحسن بمدينة حماة، كما صرح صندوق الامم المتحدة للطفولة اليونسيف انه على الاقل تم قتل 30 طفل برصاص القوات السورية منذ بدء الاحتجاجات وحتي الآن.
وقالت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان فى بيان على موقعها على الانترنت : " النظام السوري فقد صوابه و إنتهك كل حقوق الإنسان ويرتكب مجازر يوميا ضد الإنسانية وسط إدانات بصوت منخفض تنم عن تواطؤ غير مبرر وغير مفهوم من المجتمع العربي والدولي".
وأضافت الشبكة العربية فى البيان :" إن إجرام النظام السوري قد وصل إلي حد قطع رقبة مطرب شاب وقتله بدم بارد بسبب إستخدامه حق مشروع في التعبير عن الرأي بطريقة حضارية وهي الغناء , وتلك الوحشية تؤكد إنه يتوجب علي الرئيس السوري بشار الأسد أن يترك الحكم الأن حقنا لدماء المواطنين السوريين الذين لا يزيدهم العنف الا رغبة أكبر في تغيير نظام الحكم البوليسي القائم علي القمع".
اخبار مصر
اخبار العالم
اخبار الفن
اخبار الرياضه
انجازات مبارك
حوادث
تكنولوجيا
اسلاميات

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق