الاثنين، 18 يوليو، 2011

الفرق بين الملك ورئيس الجمهوريه فى بلادنا

الصفحه الرئيسيه

اختفاء لوحات أثرية من قصور الرئاسة واستبدالها بمزيفه
ليلى الطرابلسى تملأ عشرات الحقائب بالاموال وتهربها غن طريق الاصدقاء
سوزان مبارك سرقت «زهرة الخشخاش»
سوزان مبارك زورت أوراق شراء قصر العروبة
بالمستندات ثروه علاء وجمال وسوزان مبارك ,
سالم اشتري مبارك بقصر وملعب اسكواش حسين سالم الجاسوس,
لاننسى ابو الحراميه صدام حسين
اما فى سوريا فحدث ولاحرج
وبن على كلنا شاهد الاموال السائله التى كانت مخبأه فى منزله
القذافى كان بياخد اكتر من 1/2 دخل ليبيا
اما الشاويش صالح فحدث ولا حرج
السودان طبعا ماحدش واخد باله منها
ولاننسى عبد الناصر وابنه اللى رجع بالذهب المسروق علشان يعمل
بيها انقلاب واتمسك فى سويسرا بيبيع عقد لاحد افراد العائله المالكه السابقه لحكم والده وزوج ابنته اشرف مروان كلنا عارفين حكاياته التى ختمها بالتجسس
هذا بخلاف علاقاتهم كلهم باسرائيل كما لو كانت ولى امرهم
يعنى باختصار حراميه وجواسيس وقاتلين لمنافسيهم هذا بخلاف تجويع شعوبهم وتعذيبهم بسبب وبدون اما الاغرب ان احدا منهم لم يختاره شعبه
يعنى نزلوا علينا بالبراشوت
اما الملوك فهل سمعنا عن ملك حرامى او مرتشى او خائن لشعبه او كان يقوم بتعيين الفاسدين فى حكوماته ليساعدوه فى تعذيب شعبه وسرقته
لاحظ ايضا اخى القارئ واختى القارئه انه لم يحاول اى شعب يحكمه ملك بأى ثوره فيما عدا البحرين والسبب هناك اخر
لقد كنت فى ليبيا قبل انقلاب القذافى بعامين اى ايام الملك السنوسى رحمه الله
وكنت اثناء هذا الانقلاب فى يوغوسلافيا فجاء من يخبرنا بان دوله عربيه قام فيها انقلاب وحاولت ان افهم منه من هذه الدوله وعددت له جميع الدول العربيه الملكيه الا ليبيا التى لم اكن اتوقع ابدا ىنها دوله كانت تعيش فى خير وسلام وامان
وكل ذلك والبترول لم يكن سعره قد وصل البرميل الى دولار واحد
وجاء الاخ الفقيد واصبح البترول ب 40 دولار للبرميل وافتقر الليبيين وهرب اغلبهم الى بلاد اخرى
فهل هى صدفه ان يكون كل هؤلاء الانقلابيون من نفس الطينه والعينه
كأنهم ابناء لشخص واحد (حتى الابناء قد تختلف طباعهم) لكن هؤلاء تشعر وكأنهم ينفذون برنامجا ما
ملخصه
نهب ثروات الشعوب وتهريبها للخارج
تجويع الشعوب
تهجير العقول الفذه للخارج ليستفيد منها الغرب ةلا تستفيد بلادنا منهم
افساد اخلاق الشعوب
تسهيل كل شئ لاسرائيل مثل تسليمها القدس من عبد الناصر والجولان من الاسد
وتسلينها الفدائيين من بن على
اترك لكم التقدير والحكم واترك لكم التعليق اسفل الموضوع
وللحديث بقيه



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق