الخميس، 7 يوليو، 2011

بالفيديو..عمر عفيفى يكشف غرفة عملياته لإدارة الثورة المصرية بأمريكا

الصفحه الرئيسيه

عرض العقيد السابق عمر عفيفى الهارب إلى أمريكا، غرفة له بفيلته بأمريكا، يدعى أنه كان يدير منها الثورة المصرية، مؤكداً أنه كان على اتصال دائم بأكثر من 150 مجموعة موجودة فى أنحاء الجمهورية، وأن هذه المجموعات كانت تعمل على أرض الواقع، لافتاً إلى أن ثورة 25 يناير كان مخططاً لها، وكانت لها قيادات شعبية على أرض الواقع.

وأشار عفيفى خلال حواره ببرنامج الحقيقة على قناة" دريم 1" مساء أمس الأربعاء مع الإعلامى وائل الإبراشى إلى أنه كان من المخطط أن تتحرك المظاهرات من الحوارى المصرية وتطالب بأوجاع الفقراء، لتنضم إليها الشرائح المصرية الفقيرة وتكبر أعداد المتظاهرين، خاصة أن الحوارى تعد سواتر طبيعية للمتظاهرين؛ لأن تشكيلات الأمن المركزى لا يمكنها الدخول فى العشوائيات لمقاومة المتظاهرين، مشيراً إلى أن تدريبات الأمن المركزى لها تشكيلات معينة تعوقهم عن مقاومة المتظاهرون فى المناطق الشعبية.

ولفت عفيفى إلى أن الثورة المصرية شكلت أكبر خسارة لأمريكا وإسرائيل، لأن مبارك كان تابع لهم، مضيفاً أن الأجهزة الأمنية الأمريكية تقوم بجلب شخصيات من التى اشتهر اسمها فى وقت الثورة لتجنيدهم ليحلوا محل النظام السابق.

وحذر عفيفى شباب الثورة من التعاون مع الإدارة الأمريكية؛ لأنهم يعملون على تجنيد وغسل عقول بعض هؤلاء الشباب، ليحلوا محل النظام السابق، ويعملوا على تحقيق ذلك من خلال طرق مختلفة منها حضور مؤتمرات باسم حقوق الإنسان وغيرها من المواضيع الإنسانية، وتضخيمهم إعلاميا والدفع بهم إلى مصر ليتقلدوا مناصب كبرى فى مصر ويدينوا بالولاء لأمريكا وإسرائيل.

اخبار مصر
اخبار العالم
اخبار الفن
اخبار الرياضه
انجازات مبارك
حوادث
تكنولوجيا
اسلاميات

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق