الاثنين، 11 يوليو، 2011

القبض على 12 ضابطًا بالإسكندرية في اتهامات بتعذيب وقتل الشهيد 'سيد بلال'

الصفحه الرئيسيه


الجريدة - أمر المدعي العام بالإسكندرية بالقبض على اثني عشر ضابطًا بتهمة تعذيب وقتل سيد بلال، في أعقاب حادث تفجير كنيسة القديسين ليلة رأس السنة والذي أوقع 21 قتيلاً، حسب ما أعلنه مصدر قضائي مصري.

وأشار المصدر إلى أن المدعي العام، عادل عمر، أمر بالقبض على 12 ضابطًا بتهمة قتل سيد بلال الذي القي القبض عليه بعد أسبوع واحد من حادث تفجير كنيسة القديسين، والذي ينتمي لأحد الجماعات الإسلامية السلفية، حيث سلمت جثة بلال لعائلته بعد يوم واحد من اعتقال أجهزة الأمن له، حسب ما قالته منظمة حقوقية.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الاعتداء الذي استهدف تفجير كنيسة القديسين ليلة رأس السنة أثناء خروج المصليين منها ما أسفر عن سقوط 21 قتيلاً من الأقباط. في حين رجحت السلطات أن وراءه 'أيادٍ أجنبية' غير انها لم تتوصل بعد الى منفذ التفجير.

ويذكر أن مجموعة تابعة لتنظيم القاعدة في العراق كانت اعلنت مسؤوليتها عن الاعتداء على كنيسة سيدة النجاة في بغداد في 31 أكتوبر الماضي وهددت في ذات الوقت بمهاجمة الاقباط المصريين، الذين يمثلوا ما بين 6 الى 10% من سكان مصر البالغ عددهم نحو 82 مليون نسمة، وهم يشكون باستمرار من تعرضهم للتمييز
اخبار مصر
اخبار العالم
اخبار الفن
اخبار الرياضه
انجازات مبارك
حوادث
تكنولوجيا
اسلاميات

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق