السبت، 11 يونيو، 2011

فضائح رئيس أكاديمية البحث العلمي


 
·        عين أقاربه وشلته بمرتبات ضخمة واستأجر شقة علي حساب الدولة لمقابلاته الخاصة !
64 مليون جنيه هي ميزانية أكاديمية البحث العلمي في مصر وهو مبلغ ضئيل بالمقارنة بدول أفريقية ، ورغم ذلك تشهد الأكاديمية فساداً ونهباً للميزانية الضئيلة ويذهب غالبيتها لطريق آخر بعدما تحولت الأكاديمية الي عزبة بفضل ممارسات رئيسها ماجد مصطفي الشربيني وحصلت «صوت الأمة » علي مستندات تؤكد أنه حرر عقود عمل بآلاف الجنيهات لأقاربه وأقارب شلته بالأكاديمية وأيضاً داخل وزارة البحث العلمي نظراً لشغله منصب مساعد الوزير لشون البحث العلمي وأمين مجلس المراكز والمعاهد البحثية رغم عدم احتياج العمل إليهم ، ومنها تحرير عقد لنورا عادل محمد زكي يتجاوز 6 آلاف جنيه وعقد آخر لها في نفس التوقيت لبرنامج الاتحاد الأوروبي بوزارة البحث العلمي يتجاوز قيمته 15 ألف جنيه شهرياً رغم حصولها علي بكالوريوس علوم ، واستصدر لها العديد من قرارات السفر معه في معظم سفرياته بصفتها حاصلة علي الدكتوراة !
كما تم استئجار شقة يدفع ايجارها من ميزانية المشروعات البحثية بمبلغ 6 آلاف جنيه شهرياً وخصصها الشربيني لمقابلاته الشخصية بشارع الثورة بمصر الجديدة ، أيضاً تحرر عقد عمل لمحمد عادل محمد زكي شقيق نورا عادل محمد زكي بآلاف الجنيهات ومحمد عادل لا يكلف نفسه عناء الذهاب لمقر عمله ، كذلك تحرر عقد لأنجي سعيد عبد اللطيف ابنة نورا عادل محمد زكي بمكافأة شهرية 4 آلاف جنيه واستمراراً لمهازل عقود الأقارب حرر عقداً لحسام محمد خليل ويعمل بوحدة الإنتاج بوزارة البحث العلمي وهو ابن اخت ماجد الشربيني وعقداِ آخر لابن خالته ويدعي أحمد عادل ، والفضيحة الكبري في عقد «عمادفؤاد نصر الله» ابن شقيق مندوبة الجهاز المركزي للمحاسبات بالوزارة « أماني » نصر الله » وقد سافر الشربيني للإسكندرية وأقام في أحد فنادقها الكبري تحت مسمي وفود أجنبية في ظل الظروف التي تمر بها البلاد ! وقبل أن ننسي فالشربيني يستخدم 4 سيارات ملاكي في تنقلاته وللأسف يستخدم بعضها أبناؤه رغم أن سائقيها يتقاضون مرتباتهم من الوزارة !

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق