الجمعة، 24 يونيو، 2011

كذبه امريكيه جديده هاتف نقال 'يفضح' صلة بن لادن بالمخابرات الباكستانية

الصفحه الرئيسيه

الاميركيون يعثرون على 'دليل جدي' في هاتف مراسل بن لادن يؤكد وجود تواصل مع ناشطين مرتبطين بالاستخبارات الباكستانية.
 
ميدل ايست أونلاين
هاتف بن لادن يشغل أميركا
واشنطن - ذكرت صحيفة نيويورك تايمز الخميس ان الهاتف النقال الذي كان يستخدمه مراسل اسامة بن لادن قبل قتله، يكشف ان زعيم تنظيم القاعدة كان يتلقى مساعدة من ناشطين مرتبطين بالاستخبارات الباكستانية.
وقالت الصحيفة نقلا عن مسؤولين ابلغوا بنتائج التحقيقات حول الجهاز انه تم رصد اتصالات مع حركة المجاهدين المجموعة الناشطة المرتبطة بوكالة الاستخبارات الباكستانية النافذة (آي اس آي).
وصرح مسؤول اميركي لنيويورك تايمز انه "دليل جدي"، مؤكدا ان التحقيق في هذه المسألة جار.
واكد مسؤول آخر للصحيفة نفسها ان الاتصال لا يؤكد علاقة بن لادن بالاستخبارات بما انه ليس واضحا ما اذا كان الاتصال يتعلق به.
وعثر على الهاتف الخليوي خلال الهجوم الذي شنته وحدة اميركية في باكستان الشهر الماضي وقتلت خلاله بن لادن ومراسله.
وتعتبر الولايات المتحدة منظمة حركة المجاهدين منظمة "ارهابية".
وقالت مجموعة جينز للتحليلات الدفاعية ان هذه الحركة شنت هجمات على مواقع للقوات الهندية وتنشط في الشطر الذي تديره باكستان من كشمير.
واكدت الصحيفة ان الحركة تقيم علاقات سرية مع جهاز الاستخبارات الباكستاني منذ سنوات.

إحالة نجيب ساويرس لنيابة الأموال العامة بتهم الإستيلاء على المال العام




ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق