الأحد، 19 يونيو، 2011

شهود‏:‏الجاسوس كان يصلي معنا

تم فتح باب جدبد فة موقعنا لتفسير الاحلام بمكنكم كتابه الحلم فى خانه التعليقات ولو لاتريدون قراءته للكل يمكنكم ارساله على بريدنا الالكترونى
الاهرام
تستأنف اليوم نيابة أمن الدولة العليا تحقيقاتها مع الجاسوس الإسرائيلي الأمريكي الجنسية إيلان شتايم‏,‏ بعد أن توقفت أمس بسبب اعتذار محامي المتهم المنتدب من نقابة المحامين‏.‏


وكانت نيابة أمن الدولة العليا برئاسة المستشار هشام بدوي المحامي العام الأول لنيابات أمن الدولة العليا قد واصلت تحقيقاتها مع الجاسوس الإسرائيلي إيلان علي مدي ثلاثة أيام متواصلة الأسبوع الماضي بعد ضبطه بداخل أحد فنادق القاهرة.
في الوقت الذي استمع فيه المستشار طاهر الخولي المحامي العام لنيابات أمن الدولة العليا إلي أقوال ثلاثة شهود من الشباب الذين شاركوا في مظاهرات ميدان التحرير الذين قاموا بتقديم معلومات مهمة تؤكد قيام الجاسوس الإسرائيلي بخداعهم وبتوزيع منشورات تحث الشباب بميدان التحرير علي القيام بالتظاهرات ضد الشرطة والقوات المسلحة, وكذلك القيام بالتخريب مدعيا أنه صحفي روماني ويقوم بمراسلة بعض الصحف والوكالات الرومانية.
وأكد الشهود في أقوالهم أمام إحدي الجهات السيادية أنهم تشككوا في تصرفات الجاسوس الذي كان يتحدث اللغة العربية بطلاقة, ويقوم بأداء الصلاة معهم بداخل المساجد, والجامع الأزهر, وجلس معهم ليحثهم علي الجهاد والاستمرار في ثورتهم التي أسقطت الظالمين.
وقام المستشار طاهر الخولي المحامي العام بمواجهة الجاسوس الإسرائيلي بصوره التي نجح رجال المخابرات المصرية في التقاطها له وهو في ميدان التحرير يحمل لافتات مع المتظاهرين تندد بأوباما من أجل التغرير بالشباب المصري بالميدان, وإبعاد توجه الأنظار نحوه, وأنه ضد الحكومة الأمريكية وأتباعها مثل الرئيس السابق ليتماشي مع متطلبات شباب التحرير الذي تمكن من خداعهم حتي لا يتم اكتشاف أمره. وصرح مصدر رفيع المستوي بنيابات أمن الدولة العليا بأن المستشار الدكتور عبدالمجيد محمود النائب العام يتابع التحقيقات في هذه القضية منذ اللحظة الأولي بعد القبض علي الجاسوس, وأن السفارتين الإسرائيلية والأمريكية لم ترسلا أي محام للدفاع عن المتهم حتي الآن, وأن المحامي الذي يقوم بمتابعة التحقيقات هو محام منتدب من نقابة المحامين المصرية.


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق