الجمعة، 17 يونيو، 2011

أمريكا تبتكر "انترنت شبح" لمواجهة الرقابة في الأنظمة الاستبدادية

بعد الدور الكبير الذي لعبته مواقع التواصل على شبكة الانترنت في تحريك ثورات الشعوب العربية تحضر الولايات المتحدة الأمريكية لمشروع شبكة "الانترنت الشبح", وهي شبكة موازية لشبكة الانترنت تتيح للمستخدمين فرصة استخدام الانترنت بعيدا عن أعين الرقابة الحكومية, هكذا أشارت نيويورك تايمز على موقعها بالانترنت.
وتسعى الولايات المتحدة إلى ابتكار حقيبة صغيرة تتضمن كل الأدوات التي تساعد المستخدم على تأسيس شبكة انترنت لا تخضع للرقابة في أي مكان بالعالم، ويعمل أربعة خبراء في تكنولوجيا الانترنت وكذلك الهاكرز من أجل تصميم هذه الحقيبة التي ستساعد المواطنين في الأنظمة الاستبدادية على استخدام الانترنت دون خوف من رقابة حكومية.
ويتم هذا المشروع برعاية وزارة الخارجية الأمريكية وقد أعلنت هيلاري كلينتون وزير الخارجية أن الولايات المتحدة الأمريكية ستنفق 70 مليون دولار مع نهاية هذا العام من أجل الانتهاء من تصميم هذه الحقيبة

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق