الاثنين، 6 يونيو، 2011

ايمان العبيدي تغادر ليبيا الى الولايات المتحدة

غادرت ايمان العبيدي، المرأة الليبية التي قالت من قبل ان مؤيدي العقيد معمر القذافي اغتصبوها، شرق ليبيا متوجهة الى الولايات المتحدة كما تقول اختها.

وقالت مروة العبيدي ان اختها ايمان العبيدي توجهت من مدينة بنغازي، معقل المعارضين لحكم القذافي، الى واشنطن.

موضوعات ذات صلةليبياوكانت ايمان هرعت الى فندق ريكسوس في العاصمة الليبية طرابلس في مارس/اذار وحكت روايتها للصحفيين الاجانب المقيمين في الفندق.

وقبل ايام تم اضغط هنا ترحيل ايمان العبيدي من قطر، التي لجأت اليها قادمة من ليبيا عبر تونس.

وفي بنغازي، مسقط رأس ايمان العبيدي، قالت اختها مروة ان جماعة لحقوق الانسان وبمساعدة من وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري كلينتون رتبت سفر ايمان ووالدها على طائرة خاصة الى واشنطن عبر مالطة والنمسا.

ونقلت وكالة اسوشيتدبرس عن مروة قولها: "نريد لها فرصة ان تعالج نفسيا وترتاح. لقد عانت اختي كثيرا".

واضافت: "كانت السلطات القطرية ودودة جدا مع اختي حتى قبل ساعات من ترحيلها. كانت ايمان ترغب في السفر الى امريكا من قطر مباشرة الا ان قطر لم تسمح بذلك لاسباب لوجيستية".







ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق