الثلاثاء، 31 مايو، 2011

"علاء وجمال" يعترفان رسميا بأرقام أرصدتهما وأماكنها

أكدت مصادر مطلعة ان التحقيقات التي أجراها جهاز الكسب غير المشروع مع علاء وجمال نجلي الرئيس السابق مبارك، شهدت إقرارهما رسميا بامتلاكهما أرصدة داخل وخارج مصر.

وقدما أثناء التحقيق معهما للمستشار خالد سليم رئيس هيئة الفحص والتحقيق كشوف بأرصدة هذه الحسابات والمبالغ التي تحتويها الأرصدة وأماكنها وعدد البنوك التي يودعون فيها الأموال.

 بعدها قرر المستشار عاصم الجوهري مساعد وزير العدل لجهاز الكسب غير المشروع حبس علاء مبارك "15" يوما على ذمة التحقيقات في قضية تضخم الثروة.


وذلك بعد توجيه التهمة له باشتراكه مع والده وشقيقه جمال في تحقيق كسب غير مشروع، واشتراكه مع احمد سعد عبد اللطيف رئيس هيئة سوق المال السابق بالتربح والكسب غير المشروع.

ومن ناحيته اعتبر المستشار عاصم الجوهري أرقام الأرصدة والمبالغ التي كشف عنها علاء وجمال سرية حتى تنتهي التحقيقات ويتم حينها الكشف عنها.

 وكان قرار حبس علاء هو للمرة الأولى في تهمة الكسب غير المشروع وليس تجديدا للحبس كما يردد البعض، وسوف يتم تطبيق حبسه بعد انتهاء فترة الحبس على ذمة القضية الجنائية المحال فيها هو ووالده وحسين سالم "رجل الأعمال الهارب" بموجبها والتي تمت إحالتهم بموجبها إلى محكمة جنايات القاهرة.

 أما بالنسبة لجمال فلم يتم تجديد حبسه كون ان القرار ينص على تجديد الحبس اعتبارا من انتهاء فترة حبسه السابقة التي صدرت ضده من جهاز الكسب غير المشروع، وسبق ان قام جمال بمجرد التوقيع على إقرار للكشف عن سرية حسابه في الداخل والخارج كما فعل والده ووالدته.

المحيط




ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق