الاثنين، 23 مايو، 2011

القبض على سعودية لقيادتها سيارة رغم الحظر المفروض

قال نشطاء ان السلطات السعودية ألقت القبض على ناشطة يوم الاحد أطلقت حملة لتحدي حظر على قيادة المرأة للسيارات في المملكة العربية السعودية وبثت تسجيل فيديو على الانترنت أثناء قيادتها سيارة.


واجتذب تسجيل الفيديو الذي تم بثه على موقع يوتيوب أكثر من 500 ألف مشاهدة وظهرت فيه منال الشريف التي تعلمت القيادة في الولايات المتحدة وهي تقود سيارتها في الخبر.
وقالت مها طاهر وهي ناشطة أخرى أطلقت حملة لتمكين المرأة من قيادة السيارة قبل أربعة أشهر للتوعية بهذه القضية "ألقت الشرطة القبض عليها الساعة الثالثة صباح اليوم."

ورفض متحدث باسم شرطة المنطقة الشرقية التعليق لوكالة رويترز ولم يتسن الاتصال بمتحدث باسم وزارة الداخلية على الفور للتعقيب.

وتهدف الحملة التي أطلقتها منال الى تعليم المرأة القيادة وتشجعيها على بدء القيادة اعتبارا من 17 يونيو حزيران باستخدام رخص قيادة صادرة في دول اجنبية.

وفي حين انه لا يوجد قانون مكتوب يمنع قيادة المرأة فان القانون السعودي ينص على ضرورة وجود رخصة صادرة من جهة محلية أثناء القيادة داخل المملكة.

ولا تصدر مثل هذه الرخص للمرأة مما يعني في واقع الامر منعهن من القيادة.

وقالت مها "عندما أوقفها رجال الشرطة قالوا لها انها تنتهك العرف السائد. ليس هناك قانون يحظر على المرأة القيادة في السعودية وهذا الاحتجاز ظالم".

وأضافت: "انها قدوة للكثير من الناس والقاء القبض عليها سيثير حفيظة مؤيديها. الان عدد متزايد من النساء يرغبن في القيادة".

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق