الأربعاء، 20 أبريل، 2011

عائشة عبدالهادي وزيرة بالابتدائية...

أخلي جهاز الكسب غير المشروع اليوم عن وزيرة القوي العاملة والهجرة سابقاً عائشة عبدالهادي بكفالة قدرها 10 الاف جنيه مصري .

والمتهمة بتضخم ثروتها منذ أن شغلت هذا المنصب عام 2006 حتي إصدار قرار إقالتها حيث تمتلك العديد من الأراضي ذو المساحات الشاسحة خاصة في "الغردقة" و"مرسي علم ".

عائشة عبدالهادي الحاصلة علي الشهادة الإبتدائية تعتبر من أحد الأركان الأساسية لنظام مبارك السابق الذي أعتمد علي أهل " الثقة " وليس أهل " الإختصاص " ، فكانت نموذجاً لتكريس القهر والفساد علي مدار فترة توليها منصبها .

حيث بدأت حياتها بشهادتها الإبتدائية لتعمل " عاملة " بشركة ادوية حكومية عام 1959 ثم تدرجت إلي العمل النقابي فأصبحت نائب رئيس اتحاد نقابات عمال مصر  ، ورئيسة منتخبة للجنة المراة العاملة  العربية" للاتحاد الدولي للعمال "

ووفقاً لمراقبين قادت عائشة عبد الهادي عائشة عبدالهادي عملية تخريب ممنهجة لقطاع الوظائف في مصر محاولة ان تضع رقاب الشباب والخريجين تحت قدم نظام مبارك الفاسد ، وإهانة فتيات مصر حيث كانت تعاملهن كجواري بسوق النخاس;ة وباعت كرامتهن بالخارج .
اشتهرت وزيرة القوي العاملة السابقة بإدارة الازمات العمالية لصالح مبارك وعائلته  ، خاصة لأنها كانت مقربة جداً من سوزان مبارك زوجة الرئيس المخلوع مبارك والتي تحفظت كثيراً علي حجابها ، لكنها استطاعت أن تكون بطريقتها الخاصة أول وزيرة مصرية محجبة .

يذكر أن قيادتها لوزارة "القوي العاملة والهجرة " شهدت فيها أكبر عدد من الإعتصامات والإحتجاجات العمالية وفشلت في التعامل معها  وكانت بفضل سياسات التجاهل وعدم التعامل بإيجابية مع اصحاب المصانع والعمال سبباً في زيادة الاعتصامات .

بل في 25 فبراير 2006 اصدرت قراراً بتعيين زوجها احمد عاطف رئيساً لقطاع التثقيف والتدريب بوزارة "القوي العاملة " بالرغم من حصوله علي "دبلوم صناعي" ما يشكل مخالفة للشروط التي تؤكد أن هذا المنصب لابد أن يحصل عليه حاملي المؤهلات العليا
 .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق