الثلاثاء، 12 أبريل 2011

مصر : استدعاء سرور للتحقيق حول تضخم ثروته


القاهرة : قرر المستشار عاصم الجوهري مساعد وزير العدل المصري لشئون جهاز الكسب غير المشروع استدعاء الدكتور أحمد فتحي سرور رئيس مجلس الشعب السابق يوم الأربعاء الموافق 13 إبريل للتحقيق معه في ضوء تقارير الجهات الرقابية والبلاغات المقدمة ضده من عدد من المصريين والتي حملت وقائع تفيد تضخم ثروته على نحو غير مشروع.
وكان المستشار عاصم الجوهري قرر يوم الإثنين الموافق 4 إبريل التحفظ على أموال الدكتور أحمد فتحي سرور وصفوت الشريف رئيس مجلس الشورى السابق والدكتور زكريا عزمي رئيس ديوان رئيس الجمهورية السابق ووزير الإسكان الأسبق محمد إبراهيم سليمان ومنعهم هم وزوجاتهم وأولادهم القصر من التصرف في أرصدتهم المصرفية وأموالهم السائلة والمنقولة وإدارتها.
وجاء القرار السابق بعد أن كشفت التحقيقات الأولية التي باشرها جهاز الكسب غير المشروع بشأن ثروات سرور والشريف وعزمي وسليمان عن تضخمها على نحو يفوق قيمة ما حصلوا عليه من دخل وظائفهم وأن تلك الثروات يمكن أن تكون وليدة استغلال لنفوذ سياسي.
كما جاء القرار السابق بعد أن أيدت محكمة استئناف القاهرة قرار المستشار الجوهري بالكشف عن سرية الحسابات البنكية والبيانات والمعلومات الخاصة بالودائع والخزائن والمعاملات النقدية المختلفة الخاصة بكل من الدكتور فتحي سرور وصفوت الشريف وزكريا عزمي وزوجاتهم.
وكان جهاز الكسب غير المشروع برئاسة المستشار عاصم الجوهري مساعد وزير العدل أرسل في 2 إبريل خطابات سرية إلى جميع المحافظين على مستوى الجمهورية يطالبهم فيها بإرسال بيان عاجل للجهاز بكافة ممتلكات الرئيس السابق حسني مبارك وزوجته وأفراد عائلته وممتلكات فتحي سرور وصفوت الشريف وزكريا عزمي.
وذكرت مصادر مطلعة أن خطابات جهاز الكسب غير المشروع ركزت بالذات علي محافظات المناطق الساحلية خاصة البحر الأحمر ومرسي مطروح والإسكندرية وبورسعيد والسويس للتعرف علي ما إذا كانت هناك ممتلكات من شاليهات أو قصور أو فيللات أو أراض لمبارك وسرور والشريف وعزمي وعائلاتهم هناك.
وجاء في نص الخطاب الموجه من جهاز الكسب غير المشروع إلي محافظ مرسي مطروح " أرجو إفادتنا عن أي ممتلكات عقارية أو أراض صحراوية أو زراعية أو خلافه مسجلة أو غير مسجلة في نطاق حدود المحافظة بداية من مدينة الحمام حتي مدينة السلوم للآتي أسماؤهم وهم محمد حسني مبارك رئيس الجمهورية السابق وزوجته وأفراد عائلته، وفتحي سرور رئيس مجلس الشعب السابق وزوجته وعائلته، وصفوت الشريف رئيس مجلس الشوري السابق وزوجته وعائلته، وزكريا عزمي رئيس ديوان رئيس الجمهورية السابق وعائلته".
وبعد ذلك ، أمر المستشار عاصم الجوهري برفع السرية عن حسابات سرور والشريف وعزمي وزوجاتهم في ضوء ما ورد إليه من معلومات من الجهات الرقابية تفيد تضخم ثرواتهم على نحو لا يتناسب مع دخلهم الوظيفي, مستغلين في ذلك مناصبهم ونفوذهم السياسي .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق