الاثنين، 4 أبريل 2011

مبارك لن يعود ولن نخاف من بلطجيته

ماحدث فى مباراه الزمالك ليس له الا مبرر واحد وهو ان بلطجيه مبارك وبلطجيه الحزب البائد
لن تخيفنا وختى لو خفنا فلن نقبل مبارك او احد من زبانيته .ايضا مايحدث كل يوم من حوادث فى
مصر ماهوالابقايا مقاومه مبارك واحب ان اؤكد من هنا انه مهما كانت الخسائر فالاربح لنا هو مغادرته للحكم
واحب ان اوضح ان هذه الرساله موجهه ايضا للاستاذ سامى شرف واللواء العيسوى ولذلك احب ان اؤيد
وجودهم واستمرارهم حتى نصل بر الامان واحب ان اوضح ان الشعب التونسى الواعى لايزال يواجه مثل هذه الاشياء
ولذلك تفهم الموقف بسرعه وبالمناسبه احب ان احييهم وربنا معانا ومعاهم

اقرأ بروتوكولات صهيون للتتأكد ان مبارك تلميذهم النجيب

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق