الثلاثاء، 29 مارس 2011

العثور على جثة سويدي في بيته بعد ثلاث سنوات من وفاته

ستوكهولم - (د ب أ)- أشارت تقارير صحفية في السويد إلى العثور على جثة سويدي في مسكنه بعد مرور ثلاث سنوات على وفاته.
وذكرت صحيفة "داجنس نيهتر" السويدية الصادرة الأحد أن فنيي انترنت اكتشفوا جثة الرجل في مسكنه الكائن بإحدى ضواحي العاصمة ستوكهولم.
وأضافت الصحيفة أن الشرطة عثرت في ردهة المسكن على بريد غير مفتوح يعود إلى عام 2007 وثلاث عبوات مواد غذائية فوق الثلاجة.
وكان فنيو الانترنت يعتزمون تركيب وصلات جديدة ولما وجدوا أن باب المسكن غير موصد فتحوه ليعثروا على جثة الرجل وقد تحللت بشكل كبير.
وقال متحدث باسم الشرطة إن الحساب البنكي للرجل شهد خلال تلك الفترة عمليات سحب وإيداع تتم تلقائيا حيث كانت قيمة الإيجار تستقطع شهرياو في المقابل كانت تضاف قيمة المعاش على الرصيد.
وقال المتحدث عن الواقعة إنه أمر غير معتاد تماما أن يعثر على جثة بعد مرور كل هذا الوقت الطويل على وفاة صاحبها
لو ان هناك بر للوالدين او الابقاء على صلات الرحم او صلاه منتظمه فى جامع لسأل عليه اهل الخير
وهذا هو الدين الاسلامى الذى يسيؤن اليه فى هذه البلدان

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق